شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ ترامب ينتقد وكالات الإستخبارات الأمريكية و ينفي تعرضه لأي ابتزاز روسي
    شعب بريس مرحبا بكم         صورة صادمة لحاتم عمور تكشف ميولاته الغريبة             فرنسا: فالس سيصوت لماكرون ضد مرشح حزبه في انتخابات الرئاسة             الجزائر تمنع الصحافة من تغطية الانتخابات             البرازيل أول المتأهلين للمونديال            

           
 


أضيف في 12 يناير 2017 الساعة 10:54

ترامب ينتقد وكالات الإستخبارات الأمريكية و ينفي تعرضه لأي ابتزاز روسي





 

شعب بريس- وكالات

نفى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب أن يكون قد تعرض لابتزاز روسي أو لضغط من أي نوع، قائلاً إن المعلومات المتداولة في هذا الشأن ليست سوى "زبالة" لم يكن يجب أن يتضمنها تقرير الاستخبارات الأميركية الذي تلقاه الأسبوع الماضي.

 

 وقال ترامب في مؤتمر صحافي عقده أمس في نيويورك: "روسيا لم تحاول مطلقًا ممارسة ضغوط علي. لاعلاقة لي بروسيا. لا توجد عقود ولا قروض ولا شيء على الإطلاق، باستثناء عرض لعقد بقيمة ملياري دولار لتنفيذ مشروع في دبي، ولكني لم أقبل ذلك العرض..".

 

وأوضح ترامب، خلال مؤتمره الصحافي الأول منذ انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة، أن المعلومات التي احتواها التقرير الاستخباري مستقاة من أخبار مفبركة يروجها مناصرون لمنافسته السابقة هيلاري كلينتون، وتؤججها شبكة تلفزيون إخبارية معادية له، لم يورد ترامب اسمها ولكن يعتقد أنه يقصد محطة "سي إن إن" التي تبنت قصة الابتزاز الروسي المزعوم لترامب.

 

وكانت محطة "سي إن إن" الأميركية قد فاجأت، مساء أول أمس الثلاثاء، مشاهديها بخبر عاجل بأن وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) قدمت للرئيس المنتخب دونالد ترامب تقريرًا خطيرًا عن احتمال وقوعه ضحية للابتزاز السياسي، لأن الحكومة الروسية حصلت على أسرار شخصية عنه مثيرة للخجل.

 

وطبقًا لمضمون الخبر، فإن الاستخبارات الأميركية علمت من مصدر بريطاني "جدير بالثقة" أن نظيرتها الروسية جمعت على مدى خمس سنوات معلومات مخجلة عن ترامب عن طريق بائعات هوى روسيات مدسوسات عليه. ولم تمض سوى سويعات على تناقل الخبر إلا ليتضح أن الاستخبارات الأميركية هي التي وقعت ضحية للأخبار المفبركة، ولم يكن ترامب هو الواقع ضحية للابتزاز الروسي.

 

وطبقًا لما أوردته محطة "سي إن إن"، التي يتهمها ترامب بمعاداته" فإن الاستخبارات الأميركية أضافت إلى تقريرها الذي قدمته الأسبوع الماضي لكل من ترامب وأوباما عن القرصنة الروسية، ملحقًا سريًا مؤلفًا من صفحتين يلخص المساعي الروسية لإلحاق الضرر بالرئيس الأميركي المنتخب. كما يزعم التقرير حدوث اتصالات بين فريق حملة ترامب الانتخابية وأعضاء في الحكومة الروسية طوال فترة الشهور السابقة للانتخابات الرئاسية الأميركية.

 

وفي وقت أعلن منتديان أميركيان شهيران على شبكة الإنترنت أن الملف المزعوم عن الأسرار الشخصية التي يملكها الروس عن ترامب، سبق أن نشر المنتديان تفاصيل محتوياته التي لم تكن سوى تخيلات لبعض المدونين المعارضين لانتخاب ترامب.

 

وحسب إقرار منتدى "فور تشان" الأميركي المتخصص في أخبار الفضائح المفبركة، فإن مصدر المعلومات لم يكن بريطانيا، ولم يكن جديرًا بالثقة؛ لأن محتويات الملف المؤلف من 35 صفحة لم يكن سوى أحد قراء المنتدى المناوئين لترامب.

 

ومن غير المعروف على وجه الدقة كيف وصلت المعلومات التي احتواها الملف إلى الاستخبارات الأميركية بأسلوب جاد، ولكن بعض المواقع الأميركية الجادة أشارت إلى أن ناشط من معارضي ترامب يدعى ريك ويلسون أرسل محتويات الملف إلى الاستخبارات الأميركية فوقعت الاستخبارات في الفخ بأن باعتقادها أن المعلومات حقيقية.

 

وبسبب هذه الفبركات انتاب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب الغضب وسارع إلى نفي أن يكون تعرض لابتزاز من الحكومة الروسية متسائلاً: "هل نعيش في ألمانيا النازية؟".

 

ورغم أن ترامب حاول التطرق إلى قضايا اقتصادية وملفات تهم المواطن الأميركي خلال مؤتمره الصحافي، وهو الأول منذ يوليو الماضي، غير أن أسئلة الصحافيين ركزت على ملف القرصنة الروسية، وهو ما أتاح لترامب التعبير عن غضبه من استهدافه بالفبركات، كما تعرض بالانتقاد للاستخبارات الأميركية التي لم تتورع عن إيراد معلومات مفبركة في تقارير رسمية.

 

وعلى الرغم من استمرار الرئيس الأميركي المنتخب في إنكار تأثير القرصنة الروسية على نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية، إلا أن ترامب اعترف للمرة الأولى بصورة صريحة بأن الحكومة الروسية اخترقت حسابات أميركية. وحذر ترامب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من الاستمرار في محاولات القرصنة، معربا عن أمله في أن يكون احترام روسيا للولايات المتحدة في ظل رئاسته أكثر مما هو عليه الحال في الماضي.

 

وقال إنه غير متأكد من أنه سوف يقيم علاقة جيدة مع بوتين بعد توليه مهام منصبه.

 

وأضاف ترامب: "لا أعلم ما إذا كانت علاقتي مع فلاديمير بوتين سوف تكون ودية". وتابع أنه "إذا كان بوتين معجب بترامب، فإن هذا شيء مهم، وليس سيئًا، حيث إننا تربطنا علاقة مفزعة مع روسيا."

 

ولفت ترامب إلى أن روسيا ليست وحدها هي التي تنتهك حسابات إلكترونية في الولايات المتحدة، بل إن الصين أيضًا اخترقت ما يزيد على مليوني حساب ولم يتحدث أحد عن ذلك، حسب قوله. وقال: "كل المعلومات حول وجود اتصالات خاصة لي مع الرئيس الروسي مفبركة». وتابع: "أحترم ما قالته روسيا بنفيها القيام بأعمال قرصنة"، مضيفًا: "هناك دول أخرى تحاول القيام بهجمات إلكترونية على الولايات المتحدة مثل الصين وغيرها، ولكن الاتهامات مركزة فقط على روسيا". وفي إطار انتقاده للاستخبارات الأميركية قال الرئيس المنتخب: "إذا كانت الاستخبارات متورطة في نشر معلومات مفبركة فذلك محرج لسمعتها".

 

وأثناء المؤتمر الصحافي رفض ترامب أن يتيح الفرصة لمراسلي بعض شبكات التلفزة الأميركية من بينهم مراسل لمحطة "سي إن إن" لتوجيه الأسئلة له، متهمًا إياهم بأنهم يتبعون محطات تروج لأخبار مفبركة مثيرة للاشمئزاز. وبسبب هذا الرفض تعالى الصراخ من وسط القاعة للمراسلين المعنيين، ولكن ترامب استمر في إصراره على رفض التعامل معهم، واستمر كذلك في توجيه الانتقاد للمؤسسات التي يمثلونها.

 

وفي ما يتعلق بالجدار الذي يعتزم بناءه على الحدود الأميركية مع المكسيك، قال ترامب إنه على وعده بإقامة الحائط، وبإمكانه أن ينتظر عامًا ونصف العام إلى حين الانتهاء من المفاوضات مع المكسيك كي تدفع ثمن البناء، ولكنه لن ينتظر وسوف "يطالب المكسيك بالتعويض بعد إتمام البناء".

 

كما وجد ترامب الفرصة خلال المؤتمر الصحافي للتشديد على عدم وجود تضارب مصالح بين عمله كرئيس للولايات المتحدة وصفته كرجل أعمال يدير عدة مشاريع.

 

وأكد على أنه قادر على إدارة مؤسسته والقيام بمهام الرئاسة، ولكنه لن يفعل ذلك وسوف يترك المهمة لأولاده لإدارة العمل في مؤسسة ترامب للاستثمارات.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

فرنسا: فالس سيصوت لماكرون ضد مرشح حزبه في انتخابات الرئاسة

سقوط الرئيس اللبناني ميشال عون خلال أشغال القمة العربية +فيديو

الدواعش يهدمون مقابر سيناء ويعدمون رجلين بتهمة السحر والكهانة

أمريكا.. طوق أمني بالبيت الأبيض بعد العثور على طرد مشبوه

كيف تعيش في كندا وتحصل على جنسيتها؟

اعتقال شاب حاول دخول البرلمان التونسي بسلاح أبيض

بريطانيا تستبدل عملتها بعد خروجها من الاتحاد الاوربي

الصين: إستدعاء دبلوماسي فرنسي بعد مقتل مواطن صيني بالرصاص

فرنسا تسعى إلى إصدار حكم بالسجن المؤبد على كارلوس

إبنة منفذ هجوم لندن تتحدى والدها وترفض ارتداء الحجاب +صور





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة