شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ المغرب يندد بتعرض احد دبلوماسييه
    شعب بريس مرحبا بكم         سيدة تضرم النار في نفسها لعرقلة تنفيذ قرار قضائي بتارودانت             رام ناث كوفيند.. ثاني شخصية من طائفة "منبوذة" تتبوأ رئاسة الهند منذ استقلال البلاد             مندوبية السجون: لم يسبق للنزيلة سليمة الزياني أن دخلت في أي إضراب عن الطعام             سلا.. قاضي التحقيق يأمر بإيداع 18 شخصا السجن المحلي من أجل الرشوة والمشاركة في تهريب المخدرات            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 19 ماي 2017 الساعة 08:42

المغرب يندد بتعرض احد دبلوماسييه



الديبلوماسي المغربي الخمليشي بعد الاعتداء عليه


 

 

شعب بريس - متابعة

ندد المغرب، أمس الخميس، بتعرض أحد دبلوماسييه لـ"اعتداء جسدي" من قبل مسؤول جزائري خلال اجتماع للجنة تابعة للامم المتحدة في الكارايبي  .


وصرح مسؤول مغربي رفيع المستوى، حسب ما اوردته وكالة ا ف ب، ان "لجنة 24 الخاصة، التابعة للامم المتحدة حول إنهاء الاستعمار، كانت تعقد الخميس اجتماعا في جزيرة سانتا لوتشيا ".


واوضح ذات المسؤول "في السنوات الاخيرة، تطرح مشكلة تمثيل أقاليمنا الجنوبية في كل هذه الاجتماعات، اذ يعترض ممثلونا على حضور جبهة البوليساريو" الانفصالية.


وأضاف المصدر "خلال الاجتماع قام سفيان ميموني، المدير العام في وزارة الخارجية الجزائرية، بالاعتداء جسديا على نائب سفيرنا في سانتا لوتشيا".


وتابع المسؤول وهو يحمل صورا لدعم أقواله "لقد اضطر الدبلوماسي الى التوجه الى المستشفى بينما تم تعليق الاجتماع وتقديم شكوى".


من جهته، اكد وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة ما وقع وقال للوكالة الفرنسية : "عندما تصل الأمور إلى خرق كافة التقاليد والاعراف الدبلوماسية، من قبل دبلوماسي رفيع المستوى هو ثالث مسؤول في وزارة الخارجية الجزائرية، فذلك خطير جدا".


وتابع بوريطة "انه دليل على التوتر الشديد في الدبلوماسية الجزائرية: ان يتوجه مسؤول جزائري الى سانتا لوتشيا وان يلجأ الى العنف بعدما اغضبته مطالب ممثلينا. لكن مثل هذا السلوك يثير الاستغراب من قبل بلد يقول انه مجرد مراقب،" في إشارة إلى الجزائر.


ودعا بوريطة الجزائر في المقابل الى "المساهمة في التوصل الى حل وتحمل مسؤولياتها في هذا الملف".


وبالعودة إلى تفاصيل الحادث، حسب ما اوردته بعض المصادر الصحفية، فإن الامر يتعلق باجتماع لأعضاء لجنة خاصة لتصفية الاستعمار، وككل سنة، يحل ممثل للبوليساريو بجواز سفر جزائري وبتمويل من الخارجية الجزائرية، ليتحدث أمام أعضاء اللجنة كـ"مممثل" لساكنة الصحراء المغربية، في حين أن لهذه الساكنة ممثلون منتخبون، اختيروا من أجل تمثيلهم، فقد حل ممثلون عن العيون والداخلة لاجتماع الكراييب، "ولأول مرة، طالبت ثمان دول من أجل منحهم مقاعد بهذه اللجنة، والاستماع لهم كممثلين للساكنة الصحراوية" حسب ذات المصادر.


وأمام هذا المستجد، فقد المدعو سفيان ميموني أعصابه ولم يكن أمامه سوى التوجه صوب نائب سفير المغرب هناك، لمهاجمته والاعتداء عليه، لينضاف ما حدث إلى سلسلة الإخفاقات التي سجلتها الدبلوماسية الجزائرية، منذ عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي مرورا بآخر قرار لمجلس الأمن الذي دفن إلى الابد خيار الاستفتاء كما يطالب بذلك الانفصاليون بإيعاز من الجزائر..


ما وصلت إليه الدبلوماسية الجزائرية من وضع كارثي لم يكن خافيا على أحد، وما أقدم عليه المدير العام لوزارة الخارجية الجزائرية أمس الخميس يعطي دليلا آخر للحضيض والتدني الذي بلغته.


هذا الاعتداء الشنيع يفسر إلى أي مدى تتورط الجزائر بشكل مباشر في النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، لتؤكد ما جاء في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، الذي أشار إلى دور الجزائر كفاعل اساسي في هذا النزاع، وتفضح تلك الشعارات الفضفاضة التي تختبئ خلفها الجزائر لحجب تورطها في النزاع، وما إرسالها للرجل الثالث في وزارتها لاجتماع يفترض أنه لا يعنيها سوى دليل لكون الجار الشرقي سقط في فخ نصبه لنفسه أمام المنتظم الدولي.

 

 

 

الديبلوماسي المغربي الخمليشي يتلقى الاسعافات بعد الاعتداء عليه

الديبلوماسي الجزائري سفيان ميموني الذي اعتدى بوحشية على الديبلوماسشي المغربي

 





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

ساو باولو.. إبراز دور المغرب كهمزة وصل اقتصادية بين إفريقيا والبرازيل

رئيس المجلس الإقليمي للحسيمة يدعو المواطنين إلى الهدوء وعدم الانجرار وراء أصوات تريد صب الزيت على النار

الحسيمة.. أحزاب الأغلبية تدعو المواطنين إلى التفاعل الإيجابي مع قرار منع المسيرة

المغرب "يحتل مكانة مركزية" في تدبير التحديات والرهانات المشتركة بين ضفتي المتوسط

منع مسيرة الحسيمة.. حان وقت القطع مع المزايدات والشعارات الفارغة والجوفاء

سيناتور برازيلي: المغرب مخاطب هام بمنطقة "مينا" في مجال التعاون جنوب- جنوب

جلالة الملك: مستقبل إفريقيا رهين بتأهيل شبابها وبمدى القدرة على إدماجه

تطوان.. بنعتيق يترأس حفل انطلاق فعاليات الدورة التاسعة للجامعات الصيفية لمغاربة العالم

مجلس الجامعة العربية يثمن عاليا جهود جلالة الملك في الدفاع والحفاظ على عروبة القدس

وفد مغربي في لوساكا لبحث مستوى تقدم الاتفاقات المبرمة خلال الزيارة الملكية لزامبيا





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة