شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ كم عدد الوجوه التي يمكن للشخص تذكرها طوال حياته؟
    شعب بريس مرحبا بكم         الاتحاد العربي لكرة القدم يعتذر للمغرب ويزيل الخريطة المبتورة             إقليم الحوز .. العثور على جثتي سائحتين أجنبيتين في منطقة معزولة             الصحراء المغربية.. المملكة تكسب دعم المنتظم الدولي             لماذا يدافع بعض اليساريين عن المتهم بالقتل حامي الدين؟            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 12 أكتوبر 2018 الساعة 04:00

كم عدد الوجوه التي يمكن للشخص تذكرها طوال حياته؟



صورة من الأرشيف



شعب بريس – متابعة

توصلت دراسة جديدة إلى أن المشاركين فيها يمكنهم تذكر 362 وجها معروفا لهم خلال ساعة، فيما تمكنوا من تذكر 290 وجها مشهورا في المتوسط.

 

وابتكر علماء النفس طريقة لتقدير عدد الوجوه التي يمكن للشخص الواحد تذكرها، حيث قال الدكتور، روب جنكينز، من قسم علم النفس في جامعة يورك: "ركزت دراستنا على عدد الوجوه التي يعرفها الناس بالفعل، ولم نعثر بعد على حدود لعدد الوجوه التي يمكن للدماغ التعامل معها".

 

وأضاف قائلا إن "القدرة على التمييز بين الأفراد المختلفين مهمة للغاية، فهي تتيح لك تتبع سلوك الأشخاص بمرور الوقت وتعديل سلوكك وفقا لذلك".

 

وطور فريق جامعة يورك تقنية مختبرية مبنية على نظرية تسمى التعرف والتذكير، والتي أظهرت أن جميع المشاركين كانوا قادرين على تذكر الكثير من الوجوه المعروفة في البداية، كتلك التابعة للمحيطين بهم والمشاهير والسياسيين، ولكن، كان من الصعب عليهم التفكير في وجوه جديدة بحلول نهاية الساعة، وهذا التغير في السرعة سمح للعلماء بتقدير وقت نفاد تذكر الوجوه بالكامل.

 

ووجد العلماء أن الناس يمكنهم تذكر الوجوه ضمن نطاق بين ألف إلى 10 آلاف وجه، وتوضح النتائج أن قدرة الشخص العادي على تذكر الوجوه تمكنه من استدعاء حوالي 5000 آلاف وجه من الأصدقاء وأفراد العائلة وزملاء العمل والمشاهير، بينما يمكن لأولئك الذين يمتلكون قدرات فائقة، تذكر ما يصل إلى 10 آلاف وجه.

 

وأوضح الدكتور جنكيز أن هذا النطاق الذي يختلف من شخص لآخر يمكن تفسيره باختلاف القدرة على تذكر الوجوه، وأيضا اختلاف مقدار الاهتمام الذي يوليه الأشخاص للوجوه وكيفية معالجتهم للمعلومات بكفاءة.

 

وأضاف أن هذا التباين في النطاق يمكن أن يعكس البيئات الاجتماعية المختلفة التي نشأ فيها المشاركون الذين كان متوسط الأعمار لديهم حوالي 24 عاما، وهو ما جعل العلماء يعتبرون العمر وسيلة مثيرة للاهتمام من أجل إجراء المزيد من الأبحاث.

 

وقال الدكتور جنكيز: "سيكون من المثير للاهتمام معرفة ما إذا كان هناك عمر لذروة تذكر الوجوه المعروفة، وربما يمكن التقدم في العمر وجمع عدد أكبر من الوجوه طوال حياتنا، أو ربما نبدأ في نسيان بعضها بعد بلوغ سن معينة".

 

 





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

إلقاء القبض على مهاجر جزائري بإسبانيا يشتبه في انتمائه لتنظيم داعش الارهابي

هكذا قتلوا خاشقجي وقطعوا جسده

انفجار يحطم مكاتب شبكة "سكاي.تي.في" التلفزيونية اليونانية

كيف تتصرف إذا جلست بجوار راكب كريه الرائحة في الطائرة؟

ذهب للتأمل أسفل شجرة فهشم نمر عظامه

الشرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق "السترات الصفراء"

شرطيين أمام المحكمة بسبب تورطهما في مقتل مهاجر مغربي بإسبانيا

الباحثون يكشفون "المهنة الأقدم" في تاريخ البشرية التي سبقت البغاء

فرنسا.. تبني داعش لاعتداء ستراسبورغ "انتهازي"

قرار مجلس الشيوخ خطوة هامة لمساءلة بن سلمان عن مقتل خاشقجي





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة