شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ حركة مجتمع السلم بالجزائر تهاجم حزب بوتفليقة بسبب العهدة الخامسة
    شعب بريس مرحبا بكم         10 عادات بسيطة تغير حياتك إلى الأفضل             تجنبي هذه الأشياء أثناء تربية طفلك             وفيات الكحول.. أرقام تفوق التصور             هواوي تستفز أبل بطريقة "مبتكرة"!            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 14 أبريل 2018 الساعة 09:45

حركة مجتمع السلم بالجزائر تهاجم حزب بوتفليقة بسبب العهدة الخامسة



الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة(ارشيف)


 

شعب بريس- متابعة

اتهمت حركة مجتمع السلم الجزائرية "حمس" أحزاب الموالاة، وعلى رأسها حزب جبهة التحرير الوطني، بعدم توفرها على رؤية سياسية واقتصادية تخرج البلاد من الأزمة، معتبرة أن الجزائر في الوقت الراهن بحاجة إلى الحديث عن برامج ورؤى توافقية أكثر من حديثها عن مترشحين لرئاسيات 2019.

 

ورد رئيس الكتلة البرلمانية لحركة مجتمع السلم، على دعوة الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس للرئيس بالترشح لعهدة خامسة، بالقول: "الحديث عن العهدة الخامسة هو حديثٌ غير دستوري، والرئيس نفسُه أقرّ في التعديل الدستوري الأخير عهدةً قابلةً للتجديد مرة واحدة، وهو ما يعني أنّ الزيادة على عهدتين لا ينسجم مع هذا التوجّه الذي وضعه المؤسس الدستوري، من باب المساواة بين جميع الجزائريين".

 

وقالت الحركة في بيان لها، إن "حمس" لا تزال تدعو إلى ضرورة التوجه نحو تحقيق توافق وطني يجمع بين كل الأطياف السياسية، على اعتبار أن هذه الرؤية تحمل بعدا سياسيا واقتصاديا يخرج البلاد من الأزمة على حد قوله.

 

ودعا رئيس الكتلة البرلمانية لحركة مجتمع السلم إلى "التوافق الوطني أولا قبل الحديث عن الأشخاص، والجزائر بحاجة إلى الحديث عن البرامج والرؤى والتوافق والحلول أكثر من حديثها عن المترشّحين".

 

واعتبر  أنه من "حقّ حزب جبهة التحرير الوطني أن يرشّح رئيسه لعهدة خامسة، ولكنه من الواجب عليه الإقناع بحصيلته وبالبرنامج الحقيقي المستقبلي له، لاسيما على الصعيد المالي والاقتصادي والاجتماعي، وهو الوضع الذي لا يخفى عن أحد".

 

ولم يتوقف رئيس الكتلة البرلمانية لحمس عند هذا الحد، حيث قال إن أحزاب الموالاة رغم دعمها لبرنامج الرئيس غير أنها لا تتوافق فيما بينها، والدليل -حسبه- ما سماه التسابق الموجود بين هذه الأحزاب لتقديم قرابين الولاءات الشخصية على حساب الكفاءات الوطنية، وهو ما يصعّب إدارة المرحلة القادمة، وتسيير البلاد في ظل هذه الظروف الصعبة على حد وصفه.

 

وتابع المتحدث قائلا "إذا كان لابدّ من فرض الأمر الواقع بالعهدة الخامسة بعيدا عن أيِّ توافقٍ وطني حقيقي، فعلى الأقل لابد من توفير شروط المنافسة النزيهة والمتكافئة لإنقاذ البلاد، وتجنيبها أزمة خطيرة ومعقّدة في المستقبل".

 

وكان الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس قد دعا رئيس الجمهورية لترشح لعهدة خامسة واستكمال مسيرته، مؤكدا أن مناضلي الآفلان يدعون إلى ضرورة تحقيق الديمومة والاستمرارية.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

أمطار الخريف تُرعب الجزائريين في غياب للدولة

رفض الجزائر إحصاء ساكنة تندوف.. انتهاك للقواعد القانونية لمفوضية شؤون اللاجئين

الجزائر.. قايد صالح يعين أكبر بارون للمخدرات الصلبة قائدا للقوات البرية!

السلطات الجزائرية تواصل خنق الصحافة والتضييق عليها

قوات الأمن بالجزائر تحاصر مسيرة احتجاجية لـ"معطوبي الجيش"

ولد عباس للجزائريين.. "لدينا رئيس عملاق"!! + فيديو

ردود فعل حول ترحيل الجزائريين في وضعية غير قانونية بألمانيا

النظام الجزائري يعبد الطريق أمام "التزوير" في الانتخابات المقبلة

تعيين قائد جديد لسلاح الجو في خضم تغييرات في قيادة الجيش الجزائري

ليلى حداد لميركل: قولي للشعب الألماني إن الجزائريين يعيشون تحت وطأة الرعب والتعسف





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة