شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ الجزائر.. رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدين القمع العنيف لمسيرة للأطباء المقيمين
    شعب بريس مرحبا بكم         6 حيل للتخلص من إدمان السوشيال ميديا فى رمضان             ماذا يحدث للجنين في حالة صيام الأم؟             غوغل يواجه "دعوى قضائية" بمليارات الدولارات             7 أخطاء تؤدي للعطش.. تعرّف عليها            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 15 ماي 2018 الساعة 09:47

الجزائر.. رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدين القمع العنيف لمسيرة للأطباء المقيمين



قمع الأطباء الجزائريين


 

شعب بريس- متابعة

أدانت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الانسان بشدة، أمس الاثنين، القمع العنيف للمسيرة التي نظمها الأطباء المقيمون الجزائريون، أول أمس الأحد، بمدينة وهران، مما خلف إصابة العديد منهم بجروح، بعضهم إصاباتهم بلغية.

 

وعبرت الرابطة، في بيان، عن استنكارها للتدبير الأمني والقمعي لمسيرة احتجاجية سلمية، نظمتها التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين، التي لم يتوصل أعضاؤها بأجورهم منذ عدة أشهر، في حين أن شهر رمضان على الأبواب.

 

وحذرت من أن "المراهنة على ورقة فشل الحركة الاحتجاجية للأطباء المقيمين هي مراهنة على فشل البلاد برمتها، والذي نلاحظه كل يوم نتيجة رفض احترام الحقوق وجعل الحوار والتفاوض الحل الوحيد لتسوية المشاكل المطروحة من قبل العديد من الهيئات".

 

وأعربت الرابطة عن استنكارها لكون السلطات الجزائرية تعتبر أن الطبيب الجيد في نظرها هو الطبيب الذي يتعرض للضرب، مسجلة أن ممثلي التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين كانوا قد أشاروا، في وهلة أولى، إلى أنهم حصلوا على ترخيص شفهي لتنظيم مسيرة احتجاجية سلمية يوم الأحد انطلاقا من المركز الاستشفائي الجامعي لوهران، غير أنه في اليوم ذاته تم اتخاذ قرار آخر مفاجئ، وهو منع المسيرة واستخدام العنف.

 

وتساءلت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الانسان عن الجهة التي اتخذت هذا القرار وعن السبب من وراء ذلك، موضحة أن ملاحظيها الذين كانوا حاضرين على مستوى المركز الاستشفائي الجامعي، وكذا على مستوى مقر ولاية وهران الذي توجه إليه أطباء مقيمون تمكنوا من الافلات من الحصار، سجلوا أن السلطات لجأت إلى ما تعتبره "التدبير الديمقراطي للتجمعات"، وهو "استعمال الهراوات وإيقاف الأشخاص المتطلبين أكثر".

 

وكانت الرابطة قد دعت السلطات الجزائرية إلى "إرساء الحوار والتشاور دون إقصاء مع كافة الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين بدل مقاربات استبدادية وأمنية". كما شددت على ضرورة "احترام الكرامة الانسانية لكافة فئات المجتمع المهددة بتدهور القدرة الشرائية وبمسلسل تفقير الجزائريين، وخاصة الأكثر هشاشة".

 

 





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

القضاء الفرنسي يرفض إخلاء سبيل طارق رمضان

أسعار الخضر تواصل استنزاف جيوب المواطنين بالجزائر

بوتفليقة "يوجه" ضربة قوية لأويحيى وحكومته!

فنزويلا نحو مزيد من العزلة الدولية بعد فوز مادورو بولاية ثانية

وضع اقتصادي كارثي يكذب التفاؤل الخادع للماسكين بزمام السلطة بالجزائر

الجزائر.. منظمات حقوقية تندد بعمليات الترحيل اللاإنسانية في حق المهاجرين الأفارقة

الجزائر.. الزبونية وتوزيع الريع لشراء السلم الاجتماعي

لويزة حنون: نظام الجزائري خطر حقيقي على البلاد

وفاة جندي من التجريدة المغربية ضمن بعثة مينوسكا

واشنطن تفرض عقوبات ضد الرجل الثاني في فنزويلا





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة