شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ اليتيم سافر إلى باريس للقاء مدلكته بأموال عمومية
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر.. أزمة النظام بلغت درجة التعفن             اسطنبول.. هدوء حذر قبيْل قدوم تفتيش القنصلية السعودية             يوسف شهاب .. خطاب جلالة الملك استراتيجية جديدة أساسها المسؤولية والعمل الجدي             طبيب المنتخب يكشف جديد الحالة الصحية للاعبين            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 10 أكتوبر 2018 الساعة 09:42

اليتيم سافر إلى باريس للقاء مدلكته بأموال عمومية





 

شعب بريس- متابعة

منذ أن تفجرت فضيحة الوزير محمد اليتيم، ومدلكته السلاوية التي ظهرت برفقته في باريس تضع يدها في يده، تعالت الأصوات المطالبة بتنحية الوزير من الحكومة ومن هياكل حركة الإصلاح والتوحيد وحزب العدالة والتنمية.

 

لكن الوزير خرج في تصريح غريب لإحدى المواقع يبرر أن الفتاة التي ظهرت برفقته في باريس، هي خطيبته، لكن نسي اليتيم أن يوضح للرأي العام أن الأموال التي سافر بها من سويسرا التي كان يتواجد بها في مهمة رسمية وانتقل بعدها إلى باريس للقاء حبيبة القلب، هي أموال عمومية.

 

 وبالتالي عليه تقديم الحساب أين صرفت هذه الأموال، ولماذا استغل سفره في مهمة لقضاء مآرب شخصية، كان الأجدر أن يستعمل فيها أمواله الخاصة، لا التعويضات التي يحصل عليها من تنقلاته إلى خارج البلاد، هذه المستجدات قد تكون لها تداعيات خطيرة على كرسيه الوزاري المريح داخل حكومة سعد الدين العثماني إذا ثبتت صحتها.

 

وكشفت مصادر مطلعة أن اليتيم كان يتواجد في جنيف في مهمة رسمية، لحضور أشغال الدورة 107 لمؤتمر منظمة العمل الدولية، المنعقد في الفترة الممتدة من 28 ماي إلى 8 يونيه 2018، قبل أن ينتقل إلى باريس بأموال عمومية.

 

 يتيم انتقل مباشرة من جنيف إلى باريس لحضور نشاط حزبي ما بين 2 و3 يونيه الماضي، وهذا النشاط هو من تنظيم جمعية مغرب التنمية التابعة لحزب العدالة والتنمية، وذلك قصد تقديم منجزاته.

 

 واستئناسا بهذه المعطيات الخطيرة، فيتيم لم يستغل أموال الدولة للقاء مدلكته فقط، بل إنه استغلها أيضا لحضور لقاء حزبي من المفترض أن تتم تغطية تكاليفه من الحزب أو من الجهة المنظمة، إذ أن المنطق يقتضي أن يصرف الوزير أموال الدولة لتغطية تكاليف مهمته التي أخبر بها رئيس الحكومة، ووزير الخارجية، وسفارة المغرب في سويسرا، ونال على إثرها تعويضا وبالعملة الصعبة للتنقل إلى الخارج، أما أن يضرب عدة عصافير بحجرة واحدة، فهذا ما لا تقبله أخلاق الحكامة والتخليق.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

محتجون يعرقلون حركة الترامواي الدار البيضاء

تفكيك شبكة إجرامية بالناظور تنشط في مجال تنظيم الهجرة غير المشروعة

سيرة عضو قيادي في نقابة الصحافة ... من متسول محترف بين الحانات الى انتهازي من درجة ضبع

الأمن الوطني.. بحث قضائي لمعرفة الجهات المروجة لشريط يوثق لاعتداء جنسي لا علاقة له بالمغرب

القوات المسلحة الملكية ببوعنان تعترض أربعة مهربين قادمين من الجزائر

مواجهة الإرهاب.. الجزائر تواصل تعنتها وترفض التعاون مع المغرب

التأمين الصحي.. النص الكامل للقانون المحدث للصندوق المغربي

وزارة التربية.. برنامج جديد لمحاربة الهدر المدرسي في العالم القروي

مجاهد يستعجل التنصيب ومقرا للمجلس والأعرج يحيله على القاضي

مكافحة الإرهاب.. تفكيك 57 خلية منذ إنشاء المكتب المركزي للأبحاث القضائية





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة