شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ علاكوش.. التوظيف بالتعاقد خطوة ارتجالية من طرف حكومة تائهة
    شعب بريس مرحبا بكم         احذر.. 9 تطبيقات مدمرة "تلتهم" بطارية هاتفك             خرافات عن البرد والإنفلونزا ينبغي محوها للأبد             اعتقال مغربي في مدريد لإشادته بالإرهاب والدعاية للجماعات المتطرفة             جلالة الملك يعطي انطلاقة تشغيل المركز الجديد للمراقبة الجوية            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 8 نونبر 2018 الساعة 12:19

علاكوش.. التوظيف بالتعاقد خطوة ارتجالية من طرف حكومة تائهة



رئيس الحكومة ووزيره في التربية والتعليم سعيد امزازي



 

عزيزة هريش

 قال يوسف علاكوش، الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم، إن إصرار الحكومة على فتح باب التعاقد من جديد دليل واضح على تخبطها وفشلها في إيجاد أي صيغة ملائمة لإصلاح منظومة التعليم وسد الخصاص المسجل في الموارد البشرية.

 

 وأضاف يوسف علاكوش، في تصريح للموقع، أن القرار الذي أعلنت عنه وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني بفتح باب التسجيل القبلي اليوم 8 نونبر في لوائح الأكاديميات بالنسبة للراغبين في التعاقد، يعكس بجلال تخبط الحكومة والاستمرار في خلق الضبابية داخل المدرسة العمومية، لأن التعاقد فرض قصرا وليس اختيارا، إما البطالة والمعاناة أو التعاقد والعيش في كنف الغموض.

 

 وتساءل علاكوش، هل هذا التوظيف بالتعاقد الذي تلجأ إليه الحكومة في كل مرة مبني على دراسة علمية؟، أم أنها خطوة غير محسوبة العواقب من طرف الدولة؟، وهي بذلك تجازف بمستقبل أجيال بكاملها، لأن الجيل القادم هو من سيؤدي ثمن هذا التخبط غير المسؤول للحكومة في قطاع يعد القضية الثانية للمغاربة بعد الوحدة الترابية للمملكة.

 

وطالب المسؤول النقابي الحكومة بوقف نزيف التعاقد، وإذا كانت لديها الرغبة في سد الخصاص المسجل على مستوى الموارد البشرية في قطاع التعليم، أن تلجأ إلى التوظيف المباشر وإخضاع الأساتذة لتدريب وتكوين كافيين، لكن أن يبقى الوضع كما هو عليه الآن، وتنضاف إليه أعداد أخرى من المتعاقدين، همهم الترسيم، سينعكس سلبا على دعوات إصلاح المنظومة برمتها.

 

وأوضح علاكوش أن التعليم الخصوصي بدوره سيتأثر بهذا القرار، لأن المدارس والمؤسسات الخاصة ستفرغ من أطرها، التي ستغادر نحو التوظيف بالتعاقد، وبالتالي سيكون القاسم المشترك بين القطاعين هو التخبط في مشاكل ستؤثر على جودة التعلم، علما أن المدرسة المغربية بشكل عام، لا تحتاج إلى قرارات ميزاجية من هذا القبيل.

 

وخلص علاكوش في التصريح نفسه، الى أن التخبط نفسه أظهرته الحكومة وهي تتعامل مع موضوع يمس الحياة العامة للمغاربة، ويتعلق الأمر بإقرار التوقيت الصيفي على مر السنة، علما انه قرار تم دون دراسة وجاء لدوافع تجارية عجزت الحكومة الإفساح عنها بشكل عام، وهو ما كان سببا في موجة غضب في صفوف تلاميذ المؤسسات التعليمية العمومية خاصة بالإعدادي والثانوي بمختلف المدن والقرى، وعبر عؤلاء بشكل عفوي عن رفضهم لهذا القرار.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

إحالة ملف المحروقات على مجلس المنافسة

مطار محمد الخامس.. اعتقال جزائري مطلوب من طرف الأمن الفرنسي

بنكيران يتطاول على دولة شقيقة وحليفة للمغرب

بنكيران يعترف بحصوله على تقاعد استثنائي

التهديد بالسلاح يقود إلى اعتقال مستشار جماعي من البيجيدي بأزرو

بنكيران ليس لديه "ما يأكل" رغم ملكيته لمدارس حرة ومشاريع متنوعة

بنكيران في خرجة عريبة.. أشخاص منا وقعوا في مخالفات مالية وأخلاقية

سلا.. التجار يقررون إلغاء الإضراب المرتقب غدا الأربعاء

المكتب الوطني للسكك الحديدية يُنظم حصص تعذيب للمسافرين

تاونات.. تحطم طائرة من طراز "ميراج إف 1" تابعة للقوات المسلحة





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة