شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ صحيفة دومينيكية: المغرب بلد كل الديانات والأكثر تسامحا في العالم العربي
    شعب بريس مرحبا بكم         تجميد مهمة اليزمي على رأس فريق البيجيدي بمجلس النواب             إقليم فكيك..ملتقى التواصل في دورته الثانية يجمع أطفال وشباب أيت عيسى             الاعتداء على قائد بالدار البيضاء             مديرية الأرصاد.. زخات رعدية قوية في العديد من أقاليم المملكة            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 1 فبراير 2013 الساعة 10:01

صحيفة دومينيكية: المغرب بلد كل الديانات والأكثر تسامحا في العالم العربي



الكنيسة المسيحية


 

شعب بريس- و.م.ع

 

أفادت صحيفة (ليستين دياريو) الدومينيكية أن المغرب "شكل على الدوام نموذجا للتعايش بين الأديان ويعتبر البلد الأكثر تسامحا في العالم العربي".

 

وأشادت الصحيفة. في مقال بعنوان (المغرب الجنة الخضراء) بقلم غريزبيل ميدينا. بقيم التسامح والتعايش التي ينعم بها المغرب إذ رغم أن 98 في المائة من سكانه مسلمون. فإن الديانات السماوية الثلاث الاسلامية واليهودية والمسيحية تتعايش جنبا إلى جنب في ود ووئام مشيرة إلى أن المغرب يعتبر البلد الأكثر تسامحا في العالم العربي.

 

وأضافت الصحيفة أن المغرب "فريد بتضاريسه المتنوعة وبموقعه بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي وبطبيعته الخضراء بالرغم من الصورة النمطية التي أعطيت له كبلد صحراوي" مبرزة أن المغرب "بلد فريد يبهر كل من زاره".

وأكدت الصحيفة الدومينيكية الواسعة الانتشار أنه يتوجب الاعتراف بالتغييرات الديمقراطية وبالإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي باشرها جلالة الملك محمد السادس مبرزة على الخصوص التقدم الهائل الذي حققه المغرب في مجال ترسيخ حقوق المرأة بفضل الإصلاحات التي مكنت المرأة من ولوج مختلف المجالات

 

وأوضحت أن القوانين المغربية الجديدة التي يضمنها النظام الملكي الدستوري "تدعم حقوق المرأة وتكرس المساواة بين الرجل والمرأة في رعاية الأسرة وتقيد تعدد الزوجات بشروط صارمة كما تحافظ على حق المرأة في العمل خارج بيت الزوجية ومنحتها إمكانية الطلاق بالتراضي".

 

وثمنت الصحيفة الدومينيكية التي أوردت مجموعة من الصور تمثل شوارع الدار البيضاء وتقدم تشكيلة متعددة ومتنوعة لمنتوج الصناعة التقليدية التي تعكس غنى التراث والثقافة المغربيين دون أن تغفل الإشادة بالتقاليد المغربية من كرم الضيافة وحسن الاستقبال التي لمسها الصحفي منذ أن وطأت قدماه مدينة طنجة والعرائش مرورا بالدار البضاء قادما من الجزيرة الخضراء.

 

وتطرقت الجريدة كذلك إلى مؤهلات الدار البيضاء العاصمة الاقتصادية للمملكة باعتبارها القطب الصناعي والتجاري للبلاد? كما توقفت عند معلمة مسجد الحسن الثاني التي تبرز الإبداع الذي يزخر به المعمار الإسلامي وتعكس زخرفتها مهارة وعبقرية الصانع التقليدي المغربي دون أن تغفل ذكر أن مئذنة مسجد الحسن الثاني تعد أطول مئذنة في العالم الإسلامي.

 

وأفردت الصحيفة حيزا هاما من مقالها لإعطاء وصف دقيق لمسجد الحسن الثاني حتى يتمكن القارئ من الوقوف على عبقرية الصناع التقليديين المغاربة ومهارتهم الفنية والإبداعية.

 

وخلصت الصحيفة الى تقديم لمحة تاريخية عن المملكة المغربية ونظامها الملكي الدستوري الذي يضمن لجميع المواطنين المساواة في الحقوق والواجبات.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

أكذوبة اسمها حسن أوريد

سيجارة في يوم رمضان

كومينة.. علاقة عبد الصمد بلكبير بعبد الإله بنكيران

خلفيات وأخطاء فريق العمل الدولي حول الاعتقال التعسفي

الأسباب الحقيقة وراء فشل العثماني في وضع النموذج التنموي

ادريس هاني: بنكيران رتب تقاعده قبل مغادرة رئاسة الحكومة وهو من طالب بذلك

نجيب كومينة: الحكومة فشلت فشلا ذريعا في التواصل بشأن الفوترة الالكتروني

حزب العدالة والتنمية المغربي: هل هي السقطة الأخيرة لتجار الدنيا والدين؟

الأحزاب بوضعها الحالي تمثل عائقا أمام انخراط الشباب في الحياة السياسية

قضية بوعشرين والحداثة الإنتقائية !





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة