شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ 35 ألف اسباني يحلون بالمغرب من أجل العمل
    شعب بريس مرحبا بكم         عقدان من حكم جلالة الملك.. أوراش كبرى غيرت وجه المغرب             شغيلة "سامير".. اعتصام أمام مقر المصفاة تحت شعار "الإنقاذ قبل فوات الآوان"             المغرب- الاتحاد الأوروبي.. تكريس لرؤية ملكية واضحة من أجل شراكة طموحة شاملة ومنصفة             قايد صالح يلجأ إلى بعبع الإرهاب لضرب الحراك الشعبي بالجزائر            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 21 فبراير 2013 الساعة 15:03

35 ألف اسباني يحلون بالمغرب من أجل العمل



ارتفاع نسبة البطالة في المملكة الاسبانية


شعب بريس- الحسين العكلي

من بين العوامل التي أصبحت تشجع الإسبان على الهجرة للمغرب، بساطة العيش وعدم الحاجة إلى تأشيرة دخول للمغرب، كما أن المدة التي سيقضونها بالمغرب لا يمكن أن تتجاوز ثلاثة أشهر. وفي حال إستنفاذها، سيجددونها من خلال العودة لسبتة ومليلية المحتلتين، ليحصلون على مدة تسعين يوما، ينضاف إلى ذلك الفرق الحاصل بين العملة المغربية والاسبانية، وهو الفرق الذي يمكن الاسبان من الاعتماد على أورو في تصريف حاجياتهم بأقل تكلفة، لكن الإسبان في الغالب لا يصرحون لسلطاتهم بطبيعة عملهم في المغرب بشكل قانوني.

 

 

وإلى ذلك أفادت دراسة حديثة، أن عدد الإسبان الذين يزورون المغرب للعمل بشكل غير قانوني، يقدر ب 35 ألف شخص، نتيجة الضبابية التي تلف الاقتصاد الاسباني، والأزمة المالية التي تضرب أوروبا وباقي بلدان العالم.

 

 

وفي السياق ذاته، يشير هويرتاس باحث اقتصادي في مؤسسة الدراسات التطبيقية في علم الاقتصاد، أنه بات من الضروري الاستفادة من القرب الجغرافي بين المغرب واسبانيا، من أجل الدفع بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين. فاليد العاملة المغربية يشير هويرتاس، عندما تهاجر لاسبانيا تخلق نوعا من التوازن الاقتصادي والديموغرافي.

 

 

وإلى ذلك، أصبحت اليوم القاعدة التي تصب في اتجاه هجرة المغاربة إلى اسبانيا، استثناء، حيث أضحى عدد من المدن المغربية الشمالية قبلة للإسبان ، الذين يجدون أنفسهم مضطرين للعمل في العديد من القطاعات، منها التدريس في مؤسسات اسبانية، العمل في المطاعم، والميكانيك، وبعض الأوراش الحرفية، وإلى ذلك من الأنشطة الحرفية والمهنية، التي تضررت كثيرا في إسبانيا بفعل الأزمة الخانقة التي يمر منها البلد الجار.

 

 

فيما نفس المهن والحرف لازالت في المغرب تحافظ على نشاطها، ما جعل الاسبان يقبلون عليها، لكونهم لا يملكون اختيارا آخرا. إنهم سياح عاملين دائمين حسب إفادة أكثر من دراسة اتخذت من تداعيات الأزمة العالمية على الاقتصاد الإسباني موضوعا لها.





تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- sobhana allah

rachid españa

sobhana mobadil alahwal

في 21 فبراير 2013 الساعة 22 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

أكذوبة اسمها حسن أوريد

سيجارة في يوم رمضان

كومينة.. علاقة عبد الصمد بلكبير بعبد الإله بنكيران

خلفيات وأخطاء فريق العمل الدولي حول الاعتقال التعسفي

الأسباب الحقيقة وراء فشل العثماني في وضع النموذج التنموي

ادريس هاني: بنكيران رتب تقاعده قبل مغادرة رئاسة الحكومة وهو من طالب بذلك

نجيب كومينة: الحكومة فشلت فشلا ذريعا في التواصل بشأن الفوترة الالكتروني

حزب العدالة والتنمية المغربي: هل هي السقطة الأخيرة لتجار الدنيا والدين؟

الأحزاب بوضعها الحالي تمثل عائقا أمام انخراط الشباب في الحياة السياسية

قضية بوعشرين والحداثة الإنتقائية !





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة