شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ كوفيد-19..طبيب يحذر من احتمالات كبيرة للانتكاس وظهور البؤر وتفشي الوباء
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 9 يوليوز 2020 الساعة 10:42

كوفيد-19..طبيب يحذر من احتمالات كبيرة للانتكاس وظهور البؤر وتفشي الوباء





شعب بريس- متابعة

قال رئيس النقابة الوطنية للطب العام بالمغرب، الدكتور الطيب حمضي، إن عدم احترام التدابير الوقائية والحاجزية من قبل بعض المواطنين قد يفرض التراجع عن إجراءات تخفيف الحجر الصحي.

 

وأوضح الدكتور حمضي، أن عدم احترام هذه الإجراءات من طرف بعض المواطنين، وسوء تصرفهم يجعل الوباء خارجا عن أي سيطرة، ويضع المغرب أمام احتمالات كبيرة للانتكاس وظهور البؤر وتفشي الوباء، وبالتالي التراجع عن إجراءات التخفيف، مشددا على أن حماية حياة المواطنين والمملكة من تفشي جائحة كورونا يمر وجوبا بالاحترام الجماعي والكامل والمتواصل للإجراءات الحاجزية.

 

وأفاد بأن المرض قد يكتسب خطورة أكثر، ويتحول، ويمكن رؤية وجه جديد للجائحة أكثر بشاعة مما كان، لكن في المقابل لازال بالإمكان، إلى الآن، التحكم أكثر في الوباء من خلال احترام التدابير والإجراءات الحاجزية من قبيل ارتداء الكمامات، والتباعد الاجتماعي، وغسل اليدين بالماء والصابون والمطهرات، وتهوية المنازل والمنشآت، وعدم لمس الوجه قبل تطهير اليدين.

 

وأضاف المتحدث أن عدم التزام أصحاب المحلات والأنشطة التجارية بالإجراءات الوقائية يفاقم الوضع أكثر، لافتا الانتباه إلى أن تسابق وتهافت هذه المحلات لتعويض ما ضاع من مداخيل خلال الحجر الصحي، يشكل خطرا على البلاد، وسيؤدي لا محالة إلى إعادة إغلاق هذه المحلات من جديد بسبب تكاثر الحالات.

 

ولاحظ أنه بعد الرفع التدريجي للحجر الصحي، الذي جاء تحت ضغط طول فترة الحجر ومستلزمات الدورة الاقتصادية، لم يعد بعض المواطنين وعدد من العاملين في مختلف الأنشطة الاجتماعية والتجارية ولاقتصادية يرون ضرورة في احترام حمل الكمامات والتباعد وباقي الإجراءات الحاجزية، مما يؤدي إلى تزايد الحالات المكتشفة والبؤر الجديدة.

 

وساق، في هذا الإطار، حالة ولايات جنوبية بالولايات المتحدة الأمريكية، التي رفعت وخففت من الإجراءات، وتراجعت منذ أسبوعين عن قراراتها وبدأت بفرض إغلاق المحلات وإجبارية الكمامة والتباعد، بسبب ارتفاع الحالات الجديدة لديها، يبرز الدكتور حمضي.

 

وتابع بالقول "الوباء يتسارع عالميا، وهناك عدة دول شرعت في التراجع عن إجراءات التخفيف من القيود وتفرض الإجراءات الحاجزية التي كانت قد خففت منها أو تساهلت أو استخفت بها، بينما تمت إعادة فرض الحجر الصحي في عدد من المناطق بدول مختلفة من العالم.

 

وبخصوص إمكانية ظهور موجة ثانية من الجائحة، أكد الدكتور حمضي أنها قد تكون في طريقها إلى العالم، مسجلا أن تزايد الحالات يعني أن الخطر سيصل لا محالة للفئات التي يهددها الاختطار أكثر، مما سيؤدي إلى امتلاء أقسام الإنعاش وارتفاع عدد الوفيات، وشلل في الدورة الاقتصادية، فكل إصابة جديدة، يؤكد الدكتور، تفتح بابا على المجهول بحسب تعبيره.

 

وأضاف أنه" في حالة الانتكاس أو الموجة الثانية، لن تكون هناك إجراءات الحجر الصحي العام إلا للضرورة القصوى جدا، بل ما سنشهده أكثر هو فرض إجراءات مشددة للقيود، من قبيل منع أنشطة اقتصادية وتجارية واجتماعية معينة في مناطق معينة دون أخرى، أو حجر صحي محلي، أو حجر صحي على فئات اجتماعية دون أخرى، أو ربما عزل مناطق موبوءة عن باقي المناطق على مستوى المدن والجماعات وربما الأحياء نفسها.

 





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

إيلون ماسك يتعهد بزرع شريحة في دماغ قرد ليمارس معه ألعاب الكومبيوتر

كيفية استثمار الوقت بطريقة صحيحة

تيك توك يمنع الأطفال من الدخول إلى التطبيق

كوفيد-19..مراكز إضافية للتلقيح وتخفيض سن الراغبين في التطعيم

72 في المائة من السكان النشيطين يتمركزون في خمس جهات

لقاح جديد لمكافحة "كورونا المتحور"

الكمامة وبصمة الوجه.. أبل تجد حلا "جزئيا" لمستخدمي آيفون

بعد الشفاء من كورونا.. إلى متى يحتفظ الجسم بالأجسام المضادة؟

لقاح أسترازينيكا صالح لجميع الأعمار

بنشعبون يبشر بقرب خروج المغرب من نفق الأزمة الاقتصادية





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة