شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ نتائج مفاجئة.. تطعيم الطفولة قد يحمي من كورونا
    شعب بريس مرحبا بكم         الأرجنتين .. التحقيق مع طبيب مارادونا             الداخلة.. إجهاض عملية للهجرة السرية             (كوفيد-19)..4115 إصابة جديدة و3740 حالة شفاء اليوم بالمغرب             العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 21 نونبر 2020 الساعة 20:00

نتائج مفاجئة.. تطعيم الطفولة قد يحمي من كورونا



صورة من الأرشيف



 

 

شعب بريس - متابعة

تزامنا مع الجهود المبذولة من أجل تطوير لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد، يبحث العلماء عن أي عقبة أخرى يمكنها عرقلة انتشار الوباء عالميا، حتى لو بحثوا في الماضي.


وتشير بيانات حديثة إلى أن الأشخاص الذين استجابت أجهزتهم المناعية بقوة للقاح الثلاثي ضد الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية خلال طفولتهم، قد يكونون أقل عرضة للإصابة بشكل حاد إذا أصيبوا بفيروس كورونا.


ويعمل اللقاح الثلاثي المعروف باسم "إم إم آر 2"، الذي صنعته شركة "ميرك" وتم ترخيصه عام 1979، على تحفيز جهاز المناعة لإنتاج الأجسام المضادة.


وحسب إفادة الباحثين في دورية (إم بي آي أو)، الجمعة، فقد وجد أنه "من بين 50 مريضا بـ(كوفيد 19) تقل أعمارهم عن 42 عاما ممن تم تطعيمهم باللقاح الثلاثي وهم أطفال، كلما ارتفعت مستويات الأجسام المضادة التي تسمى (إي جي جيه) التي ينتجها اللقاح، الموجهة ضد فيروس النكاف على وجه الخصوص، كلما كانت أعراض كورونا أقل حدة".


كما كان "كوفيد 19" بلا أعراض لدى الأشخاص الذين كانت لديهم أعلى نسبة من الأجسام المضادة للنكاف.


لكن تظل هناك حاجة إلى إجراء مزيد من البحوث، لإثبات أن اللقاح يقي من الإصابة الحادة بـ"كوفيد 19"، ومع ذلك قال جيفري غولد الذي شارك في الدراسة في بيان، إن النتائج الجديدة "قد تفسر سبب انخفاض معدل إصابة الأطفال بكورونا بشكل كبير بالمقارنة مع البالغين، فضلا عن معدل وفيات أقل بكثير".


وقال إن "أغلب الأطفال يحصلون على أول لقاح ضد الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية في عمر يتراوح بين 12 و15 شهرا، بينما يحصلون على التطعيم الثاني من عمر 4 إلى 6 سنوات".





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية

غوغل تخطو أول خطوة للتخلي عن واحد من أشهر تطبيقاتها

أوجه التشابه والاختلاف بين كورونا وسرطان الرئة

كيف ستصبح حياتنا بعد اللقاح؟

ابتكار جرار زراعي كهربائي ذاتي القيادة

عملية احتيال على "واتس آب" تحظر حسابك وتسمح للغرباء بقراءة محادثاتك!

4 طرق للاستيقاظ جيدا

منظمة الصحة: العالم سيتمكن من السيطرة على تفشي جائحة كورونا

كم تبلغ التكلفة الفعلية لإنتاج ‏"آيفون 12"؟

أحوال الطقس..موجة صقيع تهب على مناطق الأطلس والريف





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة