شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ ذكريات جامعية عاهرة (الجزء18)
    شعب بريس مرحبا بكم         خبراء يكشفون ثغرات أمنية "مقلقة" لشركات تقنية عملاقة             بدء اختبار لقاح شامل ضد السرطان!             بهذه الطرق يمكنك تجنيب سيارتك أضرار حرارة الصيف             كأس العالم يزيد جرائم ضرب الزوجات في المنازل            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 08 شتنبر 2011 الساعة 56 : 14

ذكريات جامعية عاهرة (الجزء18)





 

 

 

 

ذكريات جامعية عاهرة (الجزء18)

 

سوسن المعذبة

 


إخواني أخواتي، قرائي الأعزاءْ؛؛


في الجزء السابق تحاشيت ذِكر أمر شنيع ارتكبته، وتعمدت ذلك إكراما وتقديراً للشهر المبارك، وليس تهربا من ذكر الحقيقة المُرة، مع العلم أنني عاهدتكم وعاهدت نفسي مسبقا على قول الحقيقة كاملة، وبكل جرأة مصاحبة لوخزة ضمير أقول لكم أنني ارتكبت معصية الزنا والخيانة الزوجية، وإذ أحكي لكم الواقعة كما حدثت، فأنني لا أحاول إيجاد الأعذار لخطيئتي، بل أعترف بأنني صححت خطأ بأكثر منه، وبمعصية كبرى أمام الله وأمام عباده، فاعذروني على صراحتي جنبكم الله طرق المعاصي.

 

ليلة التحول إلى خائنة ؛؛

 

هي ليلة من تأليف وإخراج زوجي كعادته، أما دور البطولة فقد كانت لمخاطبتكم ولرفيقها وثالثهما الشيطان، وإن كان الأخير مجرد مشجب نعلق عليه خطايانا، كانت الكأس قد فعلت فعلها في رأس زوجي وهو يمد لي زجاجة بيرة وهو يأمرني باحتسائها، كنت قلقة ومضطربة تلك الليلة من فعل استعدادي لمصارحة الرفيق بما أعيش فيه من عذاب مرير مع زوجي، كنت مترددة وخائفة من رد فعله إن رفض مساعدتي ولربما أخبر زوجي بخطتي.


كانت سهرتهم تلك الليلة فوق سطح المنزل، وكالعادة فقد تقلدت صفة النادلة، أو  (البارميط) بلغتهم، كنت أجلب لهم زجاجات الجعة من الدور الأول إلى ما فوق الثالث، ولا يمكنني جلب أكثر مما يحتاجونه لكي لا تفقد برودتها، ولكم أن تتصورا كم من مرة علي النزول والطلوع، وكم من مرة ينزلون بدورهم إلى المرحاض لإفراغ مثانتهم، وهذا ما استغلته في أخبار الرفيق برغبتي في التحدث إليه متى سنحت الفرصة بذلك، أحسست بقرف وأنا أشاهده بعد ذلك يتبختر أمامي وينشر جناحي الطاووس مزهوا وكأنني وقعت في (دباديبو) بلهجة المصريين.


كان مفعول البيرة قد فعل الفعل في رأس زوجي حينما أمرني بمشاركتهم الشراب، وكانت النتيجة أن أدخلت إلى جوفي ما يكفي لكسبي الجرأة والثقة في النفس، وهكذا وجدت نفسي وجها لوجه أمام شريكي في الخيانة، كان ذلك في السرداب الأرضي للبناية، سردت له حكايتي على مراحل، بحيث كنت مجبرة لتموين من هم على السطح وهم غير مهتمون بما يقع في الكواليس، كنت خائفة ومتوجسة من اكتشاف أمري، إلى أن تنفست الصعداء وأنا أسمع صوت أقدام الضيوف يغادرون البناية كعادتهم لاستئناف سهرتهم داخل العلب الليلية، كنت أعرف مسبقا بأن زوجي لن يعود قبل ساعات عدة.


بعد سرد حكايتي من ألفها ليائها، دخلت مع رفيقي في صلب الموضوع- لقد وضعت ثقتي فيك، ورويت لَك تفاصيل أجزاء حياتي الخاصة، لهذا فإنني أريد منك مساعدتي على التطليق من زوجي- (برهة صمت)، "تعرفين أن زوجك يحبك كثيرا، ولن يستسلم لطموحك بسهولة، ويتميز بصداقته مع مسئولي الشأن العام بالمدينة ووجهائها، وظروفه المادية تسمح له بشراء الذمم لهؤلاء."


- أنا مستعدة للتنازل عن كل شيء في سبيل خلاصي من هذا العذاب، سأبيع سبيكتي الذهبية-------


- (مقاطعا بابتسامة استخفاف)، وكم هو ثمنها؟؟ ثلاثة، أربعة، عشرة ملايين؟، أنا أنصحك بالعدول عن فكرتكِ وتغييرها بفكرة أخرى تتمتعين من خلالها بحياتك الخاصة.


- أي فكرة تعني؟؟؟


- أن تعيشي حياتك الخاصة في بحبوحة مع زوجك، وفي نفس الوقت التمتع برغباتك الفيزيولوجية مع من تريدين وكما تشتهين، فأنت صغيرة السن وجميلة، وزوجك يعرف جيدا احتياجاتك الطبيعية، وهو في وضع كهذا، سيغمض عيونه عن كل شيء ما دمت بجانبه، وأنا سأساعدك على استرجاع ثقتك بنفسك ونسيان الماضي المرير (قال هذا مقتربا بجانبي وهو يطبع قبلة على جبيني وخدي واضعا يده على كتفي كمقدمة لاحتضاني بين ذراعيه).


- حتى إن كانت فكرتك صائبة، فباستطاعتي التمتع بهذه الحياة خارج ارتباطي بعش الزوجية، وفي هذه الحالة سأكون حرة طليقة بمنأى عن أي متابعة قضائية محتملة..


هنا أحسست بأنه قرأ كلامي كرسالة مشفرة وموجهة إليه حينما انبرت أسارير وجهه معتبرا ذلك انتصاراً لفكرته الدفينة، ليبدي استعداده الكامل لخوض مغامرة رفع دعوى قضائية ضد زوجي كما وضحت تفاصيلها في الحلقة السابقة، كنت مرتاحة لقبوله مقترحي مما جعلني أستجيب للمساته لجسمي ولقبلاته المحمومة، وبالتالي استجابة لغريزتي الأنثوية المكبوحة، كانت رؤيتي للأحداث في تلك الليلة  غير رؤيتي لها حاليا، كنت أرى أنني غير مذنبة مادامت أستجيب لرغبة طبيعية لدى مخلوقات الله عز وجل من إنسان وحيوان ونبات، وما دام زوجي راضيا ومشجعا على ذلك، كنت أرى أنني أنتقم لماض بئيس كان من فعل شيطان في هيأة إنسان دمر حياتي ومستقبلي بجملة طائشة فرقت ما بين قلبين متحابين لشخصين يتوقان لتكوين نواة أسرة صالحة فاضلة، كنت أرى حدث الخيانة وكأنه ثمنا زهيدا مقابل  التخلص من عذاب جم عشته مع زوج فاسق لا يقدر الحياة الزوجية ولا الأعراف الإلهية منها والمجتمعية.

 

الرجوع لنقطة الانطلاقة.

 

في الحلقة السابقة، رويت لكم كيف طبقت خطة محبكة للإطاحة بتجبر زوجي وتمكني من استخلاص وثيقة طلاق كانت بمثابة صك من صكوك الاعتراف بحرية وإعتاق العبيد في أزمان الجاهلية، وإن كنت مغتبطة بحصولي عليه فلم أكن كذلك وأنا عائدة من تجربة فاشلة خصمتْ أربعة عشر شهرا من عمر مرً جلٌه في تجارب مريرة مماثلة.


خرجت من المدينة مختفية تحت جنح الظلام، كنت خائفة من رد فعل زوجي الانتقامي، كان بإمكانه تسخير أحد من أتباعه للتخلص مني أو تشويه بشرة وجهي، كما أن رفيقي في العملية لم يكن ليستسيغ رحيلي وهو الذي كان يمني نفسه بقضاء ليال في حضني كثمن لأتعابه، وأنا اليتيمة المغضوب عليها من طرف أهلها، لم أجد مكانا نظيفا ألوذ بِه سوى منزل الشيخ الفاضل الذي وجدته طريح الفراش بسبب مرض ألمً به، لم أشأ ذكر حقيقة ما جرى متظاهرة أنني في فسحة استجمام، كنت على يقين بأن بوحي بالحقيقة سيكون سلبيا على نفسية الشيخ، لكونه كان سببا رئيسيا لقبولي الاقتران بزوجي، في وقت كان بالإمكان تفادي ذلك والزواج من الأجنبي الذي كان يود الاقتران بي، والذي رفضه بدعوى تحريم تلك الزيجة دينيا، بينما اتضحت عدم صحة ذلك في وقت لم يكن بوسعي التراجع عن ما قدره الله لي.


لم يكن بمقدوري البقاء في منزل الشيخ نضرا لضيقه وكثرة أفراد عائلته، كما أنه لم يكن بمقدوري استئجار منزل يأويني لوحدي، لهذا ودعتهم وكأنني عائدة لبيت الزوجية، لجأت إلى صديقة لي تقطن بيتا مشتركا مع الجيران، مكثت معها عدة أيام في انتظار استعادتي لنشاطي الفكري والحسم النهائي في أمري، كنت أتقصى أمر الشيخ عن بعد حينما علمت بتدهور صحته وعلمي بعدم تمكنه من إجراء عملية جراحية عاجلة نصحه الأطباء بالخضوع لها فورا نظرا لضيق ذات اليد، لهذا رأيت انه من واجبي التكفل بمصاريف التطبيب لهذا الإنسان الذي احتضنني في وقت كنت يائسة مهمومة، طرقت باب العائلة هذه المرة بصفتي الحقيقية، صفة المطلقة المغلوبة على أمرها، كانت صدمتهم كبيرة حينما أخبرتهم بالواقعة، باستثناء الشيخ الذي ناشدتهم بعدم إخباره بالواقعة، أَجريت العملية الجراحية وتحسنت حالته الصحية نسبيا، ومضت أيام كنت خلالها أزوره يوميا للاطمئنان على صحته وكذا حقنه بحقن طبية، إلى أن حان وقت الخضوع لمشيئة الله.


في صباح خريفي، وبينما كنت أهيئ الحقنة الصباحية ناداني بصوت خافت طالبا مني تسليمه حجرة التيمم، وبمجرد تسلمها أمسك بكلتا يداي وأنا أرتجف قائلا، أنت فرد من أفراد أسرتي وأنا راضية عنك، أوصيك بطاعة زوجك والتشبث بدينك، وأن تتصالحين مع أهلك وذويك، وفجأة انقطع صوته مع استمرار حركة شفتيه، وبأعلى صوتي ناديت على أفراد الأسرة الذين تحلقوا حوله، ووسط الصراخ والعويل رفع سبابته للشهادة بصمت ليسلم الروح لباريها، كنت أصرخ والطم وجهي وأنثر شعري في هستيريا فظيعة أفقت منها وأنا في غرفة أخرى لا ألوي على شيء، لقد رحل عني فرد آخر من أفراد عائلتي وهو بمثابة مقام والدي، وأخر شمعة أستنير بها سبيلي، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته.


تقبلت العزاء وأنا فرد من أفراد الأسرة الكريمة، بعد أن أقسمت للعائلة أن أتكفل بمصاريف الدفن والجنازة، كنت حزينة على فراقه لي كحزني على  فراق والدي حينما وافته المنية وأنا بين أذرع الرذيلة.


إخواني أخواتي، قرائي الأعزاء، مرة أخرى اعتذر لكم عن عدم تمكني من الاستمرار في السرد نظرا لتأثري وأنا أستحضر هذه الذكرى الأليمة، واعدكم بذلك قريبا إن شاء الله، دمتم بخير وإلى اللقاء، وشكرا على تفهمكم






تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- bon courage

صوفيا

الله إيصبرك أختي، والحمد لله على شجاعتك ورباطة جأشك، لقد تحملت كثيرا وتستحقين كل خير، ولكي تصلي لغرضك، عليك بالتوبة عند الله الغفور الرحيم، والله الموفق أن شاء تعالى والسلام.

في 08 شتنبر 2011 الساعة 56 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- ابحثي عن زوج مسلم

Super Hero

زوج فاسق لا يقدر الحياة الزوجية ولا الأعراف الإلهية منها والمجتمعية.

في 11 شتنبر 2011 الساعة 04 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- لاياس من رحمة الله

ابوصالح

يقول الله في كتابه الكريم بسم الله الرحمن الرحيم
قل ياعبادى الذين اسرفو على انفسهم
لاتقنطومن رحمةالله ان الله يغفر الذنوب
جميعاانه هوالغفورالرحيم
سورةالزمر
اختناالمسلمه في العقيدة والدين
في اي بلدكنتي عربيةاوغيرها
اجعلي توبتك لله فاان الله يفرح بتوبة
عبده وانصحك بفتح صفحه جديده من
صلاة وصيام واسغفار واذكار من تسبيح
وتهليل وتكبير وصدقه على الفقرا
والمساكين اذاعنداستطاعه ماليه
وغيرذالك من الااعمال الصالحه
اختناهنالك امراه من بني اسرائل
بغيه دخلت الجنه بسبب انهاسقت كلب
لانه يلهث الثرى من العطش
واسال الله ان يغفر لك ويتوب عليك
وهواارحم الرحمين\\\\\\\\\\

في 13 شتنبر 2011 الساعة 54 : 03

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- اهلا بعذريتي التي عادت الي

chahra

شريفة فقدت عذريتها و السبب خطا طبي ؟؟؟؟؟؟؟
انا فتاة عمري 17 سنة فقدت عدريتي منذ شهرين عندما ذهبت الى طبيبة في عيادة خاصة و كان السبب اضطراب في الدورة الشهرية أثناء فحص الطبيبة قامت بادخال اصبعها بقوة لتفحصني و لم تكترث لصراخي حدث لي نزيف شديد و بعد ان اكتشفت فقداني لعذريتي صارحت امي فقررت ان لا يعلم احد بالسر ذهبت معي الى الطبيبة الشريرة قالت لنا انه خطا طبي و اتهمتني انني كنت عزباء قبل الفحص. . من وقاحتها عرضت على عملية الترقيع 30 مليون .
سكرتيرةالطبيبة و التي رات حالتنا و خالة امي المسكينة دافعت علينا بقوة و لاخر نفس اعطت لوالدتي ورقة صغيرة و همست في اذنها بعد اسبوع وجدت امي تسالني عن موعد الدورة الشهرية بعد ثلاثة اسابيع أي بعد ان انتهت معي الدورة الشهرية وجدتي امي تطلب مني قراءة ورقة لم افهمها طبقتها بالحرف الواحد صليت و اقسمت فقامت امي بوضع الدواء لي كل ليلة و تدعي و تقول باسمك يا ربي يا الشافي استر بنتي بعد 11 يوم ذهبنا الى الطبيبة كانت امي تقوم الليل و تصلي في كل لحظة كانت تسهر على راحتي عندما فحصني الطبيب قال لامي ابنتك عذراء لا تخافي قبلت امي يديه و بكت و ذهبنا الى طبيب اخر و اخر و اخر حتى جمعت 32 شهادة طبية سالت امي عن الدواء فقالت هذا ملك من عند ربي اسمو عبد الله صحفي اتصلت به و فرحاتو و كلمتو انا لقيتو ملاك نتمنى من الله و منكم ما تظلموش بنات الناس هاو واش صرالي لوكان ماشي دوا الشيخ مسرور واش نعمل واش اندير انا من باتنة و من دشرة شكون راح يمني الله يسترك الله يسترك الله يسترك الله يسترك الله يسترك يا اخي الكريم عيد الله الله ينصرك و يعلي مقامك و يبيضلك وجهك في الدنيا و الاخرة و الله كي قريت اعليك في لنترنات غير افرحت و ريحت قبل مندير الدوا و نقول و نقسم بالله غير دوا الشيخ مسرور موجود و حقيقي و انا درتو و ريحت 100 بالمئة و اللي حابة تجربوا نقولها غير ديريه و نشكر بسمة و هي بسمة و وحدة من الغرب و ماريا اللي جابت لما الدوا رقم بورتابل انتاع عبد الله صحفي 0661531657 و من دول 00213661531657

في 25 دجنبر 2012 الساعة 22 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

أسئلة سخيفة بإجابات علمية: لماذا لا يروي عطشنا إلا الماء؟

دراسة حديثة.. دور أشعة الشمس في الحماية من قصر النظر

دراسة: شرب الماء والسوائل أمام الحاسوب قد يسبب السرطان

بعيدا عن الطقس.. هذه أسباب برودة أصابع اليدين

نبوءة مضيفة "مصر للطيران" تتحقق

من هولندا الى سرير بارد بسلا.. الصحافي علي لزرق ينتظر الموت المحقق

كيف. تحاربي الانفصال العاطفي..؟

10 طرق لوقاية الرجال من الإصابة بالسرطان

حكاية سيدة مكلومة في فلذة كبدها تجري وراء معرفة حقيقة ابنها المختفي منذ ست سنوات

عائلة مغربية تقوم برحلة حول العالم في خمس سنوات





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة