شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ المحامية مريم الادريسي تعرّي مخطط بوعشرين +فيديو
    شعب بريس مرحبا بكم         المصادقة على مشاريع قوانين خاصة بالأراضي السلالية             الوداد يتعاقد مع مدرب صربي خلفا لفوزي البنزرتي             الحكم على "إل تشابو" بالسجن مدى الحياة             رونار قريبا خارج أسوار الاسود ومدرب أجنبي سيخلفه            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 27 يونيو 2019 الساعة 10:43

المحامية مريم الادريسي تعرّي مخطط بوعشرين +فيديو



المحامية مريم الادريسي


 

شعب بريس – متابعة

أكدت المحامية مريم الادريسي، أن المشتكيات في ملف توفيق بوعشرين، هن ضحايا أفعال جرمية مضيفة أن هيئة دفاعهن شرحت الأمور بكثير من التفصيل وفي العديد من المحطات التواصلية.

 

وأضافت الاستاذة مريم الادريسي أن ضحايا بوعشرين كثر، منهن من تعرضن للاستغلال الجنسي، ومنهن من خضعن للتحرش الجنسي وأخريات كن ضحايا الاتجار في البشر، معتبرة أن اللائي لم يتقدمن بشكاوى ضد بوعشرين هنّ أيضا ضحايا، لأنهن خائفات من الفضيحة، وما زلن تحت تأثير الأزمة، ولم يسطعن الخروج من مجال التسلط الذي مورس عليهن.

 

وقالت المحامية الادريسي، عضو هيئة دفاع ضحايا توفيق بوعشرين، إن تلك اللائي تشجعن وقدمن ضكاية ضد بوعشرين، أدين الثمن غاليا، لا لأنهن كن ضحايا أفعال جرمية فقط، ولكن لأنهن كن ضحايا الاستراتيجية المعتمدة من قبل المتهم، لأنه اختار التصعيد، وإستراتيجية المغالطة والكذب، لأنه لم يعد لديه ما يخسره ويعرف أن البراءة في حكم المستحيل تقريبا، وبالتالي فهو لايبحث على تبرئته امام القضاء الجنائي، بل يبحث عن البراءة أمام الرأي العام، وهو كصحفي ما يهمه هو الراي العام  .

وكشفت الادريسي ان بوعشرين اختار استراتيجية تستند إلى الادعاءات والأكاذيب، وضاعف مغالطاته ليس فقط ضد القانون والوقائع والأحداث ولكن برفع هذه المغالطات لتصل إلى الأمم المتحدة..

 

وقالت المحامية ان بوعشرين أساء للضحايا وهن أسيرات جرمه، وأساء لهن حينما اختار استراتيجية تعتمد على المغالطات والاكاذيب، حيث انقلبت الموازين ولم نعد نتحدث عن المتهم كمتهم بل عن الضحايا كمتهمات.

 

واستغربت المحامية  من اتهام بوعشرين لإحدى الضحايا بأن لديها شقة في الولايات المتحدة الأمريكية! وأن ضحية أخرى ترتدي حذاء بقيمة 10000 درهما، مستنكرة هذه الإتهامات، مستغربة كيف يمكن لمن تطمع في 40000 درهم شهريا أو 60000 درهم شهريا، لتأمين مصاريف عمليات "الدياليز" لوالدتها، أن تكون لها شقة في أمريكا، وتقبل بالذل والمعاملة الحاطة بكرامتها والاستغلال الجنسي الذي يمارسه عليها بوعشرين..؟

 

وتسائلت باستغراب كيف لمن تستطيع شراء حذاء ب10000 درهم وحقيبة يد ب50000 درهم أن تقبل العمل لدى بوعشرين ب4000 او 5000 درهم؟

 

وكشفت المحامية أن الضحايا أصبحن اليوم عاطلات عن العمل، لأن لا أحد يرغب في تشغليهن. كما أن الحكومة لم تقم بدورها ومهمتها تجاههن، كضحايا الاتجار بالبشر، والاستغلال الجنسي طبقا لمقتضيات القانون سواء فيما يتعلق بقانون الاتجار بالبشر أو قانون مكافحة العنف ضد النساء، ولم تقد الحكومة بالرد على الاكاذيب التي تم تمريرها في بلاغ الفريق الاممي..

 

وأشارت إلى ان بصيص من الأمل، من خلال الرسالة التي بعث بها الفريق الاممي إلىى هيئة الدفاع عن الضحايا، والذي يرد بعض الإعتبار للضحايا اللائي يتفرجن في هذا المسلسل وهن مبهورات بفعل الأكاذيب والادعاءات والمزايدات التي جعلت منهن ضحايا عدة مرات.






شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

اونسا: إتلاف اطنان من المنتجات الغذائية غير صالحة للاستهلاك

ممثل النيابة العامة يفند مزاعم دفاع بوعشرين

قضية آيت الجيد.. إجراء مواجهة بين الخمار ومتهمين من "البيجيدي"

فضيحة جديدة.. بوعشرين رد على مكالمة مسؤول وهو يمارس الجنس على ضحاياه

توقيف أستاذ بتمارة تورط في محاولة سرقة وكالة للقروض الصغرى

قريبا تموين السوق بدواء "ليفوثيروكس" سيعرف استقرارا

المتصرفون المغاربة ينددون بتجاهل الحكومة لمطالبهم

بنعتيق يفتتح اشغال الجامعة الصيفية لمغاربة العالم بتطوان

عيد الأضحى.. العرض متوفر والأسعار ملائمة للقدرة الشرائية للمواطنين

اعتقال برلماني وإيداعه سجن الدار البيضاء لتورطه في صفقات عمومية





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة