شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ الصحافة الجزائرية تصف الشعب المغربي بـ''البلطجية'' وحميد شباط بـ''الوقح''
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 1 نونبر 2013 الساعة 15:36

الصحافة الجزائرية تصف الشعب المغربي بـ"البلطجية" وحميد شباط بـ"الوقح"



يبدو أن هذا المداد الطافح من محبرة المخابرات الجزائرية لن ينضب ويجف قريبا، حتى ولو نفدت كل قواميس الشتائم الفارغة


 

عمر بنيحيى

 

 حمى سعار قوية أصابت الصحافة والإعلام الجزائرين هذه الأيام، أين منها حمى الحرب الباردة السيئة الذكر. واضح أن المايسترو والموجه واحد، لكن الجوقة لا تجيد العزف إلا على آلة وحيدة، هي البندير، فأتت المعزوفة ضاجة بالنشاز والتلوث السمعي، والبندير مثقوبة كالغربال لا يرد صدى ضرباته.

 

ما أن رفع الميسترو عصاه، وهي هنا أقرب إلى الهراوة الغليظة منها إلى قضيب الخيزران الذي بين يدي مايسترو حقيقي.

 

 

فالموقف لا يحتمل الرقة والنعومة، علما أن طباع الشخصية الجزائرية لا صلة لها بالنعومة قدر ترسخ أعراض النرفزة والتوتر والتنطع في جهازها العصبي و نخاعها الشوكي. فسب الذات الإلهية و"التربيب" في قاموس الأشقاء الجيران من الكلام اليومي العادي غير المثير.

 

لم تتورع بعض الصحف الجزائرية المحسوبة على الجهات الرسمية من خلط شعبان برمضان، وبدل النقاش الهادئ و التنويري للنزاع القائم منذ عقود بين المغرب والجزائر، سارعت إلى شتم الشعب المغربي ورموزه، ووصفت المحتجين أمام الممثلية الدبلوماسية الجزائرية في الرباط ب"البلطجية"، وزادت من حدة لغطها ليصل رذاذ شتائمها إلى الأمين العام لحزب الاستقلال الذي وصفته ب"الوقح".

 

ويبدو أن هذا المداد الطافح من محبرة المخابرات الجزائرية لن ينضب ويجف قريبا، حتى ولو نفدت كل قواميس الشتائم الفارغة، فإن الأقلام الجزائرية العتيدة قادرة على ابتداع ألفاظ ومعاني جديدة في هذا المجال، بهدف الإساءة والإغاظة وإذكاء الأحقاد والضغائن بين الشعبين الشقيقين، وإنها لمهمة مستحيلة على البلطجية الإعلامية المتمترسة في شارع فريد زويوش بحي القبة في مدينة سيدي عبد الرحمان: الجزائر العاصمة.

 

 العتمة تظل سوداء عطنة حتى لو طليناها وعطرناها بلفظ "الشروق".





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وزير الأوقاف الجزائري يكشف عن الملّة الحقيقة لنظام العسكر!

رسالة الى حنان عشراوي

نجيب كومينة: حالة شبيهة بالجنون تملكت أصحاب القرار بالجزائر

طلحة جبريل يكتب: المغرب التزم بضبط النفس لفترة طويلة

أبواق الداخل والخارج لصحافة الاسترزاق

السكتة الدماغية..قناص يُطلق النار بعد الإنذار

حقوق الإنسان كقيمة بورصوية مربحة

القاسم الانتخابي للمسجلين.. آلية لربط المسؤولية بالمحاسبة ومحاربة الريع والطائفة

بموازاة مع استئناف جلسات الحوار الليبي في بوزنيقة.. الدبلوماسية العسكرية الجزائرية تباشر تحركاتها البهلوانية

استاذة: تأخير الدراسة لن يكون أكثر وجعا من ألم فراق أمّ أو إبن أو قريب





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة