شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ أذن الملك حيى على الصلاة إلى ثوار المعرب الأحرار
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 11 مارس 2011 الساعة 23 : 06

أذن الملك حيى على الصلاة إلى ثوار المعرب الأحرار





للأمكنة خصوصيات ، كما أن لكل إنسان بصمات ، وكذلك للكلمات دلالات،  فالماء مثلا، الذي منه جعل كل شيء حي يمكن أن يصير سَيْلَ الْعَرِمِ  يجرف كل شيء . و المطر الذي يمكن أن يكون غيثا يحيي به الله الأرض بعد موتها يمكن أن يكون مَطَرَ السَّوْء. ِوالرياح التي  تُرسل لَوَاقِحَ يمكن أن تصير رِيحاً صَرْصَراً فِي أَيَّامٍ نَّحِسَاتٍ . كذلك الثورة والتغيير يمكن أن يوصلا إلى المراد و يمكن أيضا أن يؤديا إلى الانتكاس و الارتداد .ولكي لا نذهب بعيدا عن " زنقتنا " ونعلن الثورة زنقا زنقا  " فنتقدف " ونصبح من النادمين كما ندم آباءنا الأولين دعونا نتذكر:

1 ـ أن آباءنا و أجدادنا قدموا أنفسهم  وأموالهم في سبيل الاستقلال فلم يورثونا غير نوع من الاستحمار و الاستعباد وصل معهما الاستضعاف بكثير من المؤمنين حد أنهم يتساءلون متى نصر الله . والنصر وعد منه سبحانه ،  وقد آن الأوان.

2 ـ أن الملكية إرث حضاري لهذا الشعب أُعز بعزتها وذُل في ضعفها . والشواهد كثيرة : منها أن الأتراك استعمروا العالم العربي وظل هذا المارد شامخا كقمة توبقال على عهد المنصور الذهبي. ومنها أن نفي الملك البطل، هو القاصم الأكبر لظهر الاستعمار المباشر. ومنها أن الاستعمار نفسه لم يحتل أرضنا إلا مختفيا وراء " سلهام " الحماية لضعف في الملكية.

3 ـ أن آباءنا و أجدادنا قدموا أنفسهم  وأموالهم في سبيل الاستقلال فكان جزاءهم جزاء سينيمار أو جزاء بن تومرت لساكني القبور.

4 ـ أن الشهيد محمد بن عبد الله لم يمهل بن عرفة ساعة فكان خير البر عاجله. وبفضله ورث جلالة الملك لقب السادس وبفضله ورث عرش جده غير مدنس بعميل من خارج القصر 

5  ـ أن فرنسا المستعمرة لما لم تتمكن من زرع عميلها في القصر، عمدت إلى زرع عملاء في كل الوطن، فورّثتهم ليخدموها وقد فعلوا ويفعلون . تماما  كما أن أمريكا عندما لم تتمكن من توريث سليمان أو شفيق، بعد أن احرقهما مبارك، هاهي تحاول أن تجد،  بين العسكر أو بين القوى السياسية، أي حريري أو أي سنيورة أو عن أي سامري يخرج لهم عجلا يلهيهم عن المقاصد النبيلة لثورات المظلومين.

6 ـ أننا مغاربة أحرار، قتلنا عقبة حين أبينا و عبرنا بالضيف البحر لفتح الأصقاع حين أردنا.

عندما سنتذكر هذا و أكثر، وعندما نستمع لخطاب الملك بتعقل و طموح، سنعلم أننا تمكنا بعون الله أن نسقط النظام بأقل الخسائر. نعم إن خطاب 9 مارس قطيعة حاسمة مع النظام المخزني وقفزة نوعية في الاتجاه الصحيح ، قفزة نوعية باتجاه مستقبل العزة و الكرامة وقطيعة مع ماضي الذل و المهانة .

فيا أيها الأحرار المغاربة في كل المكان وفي أي موقع، لقد أذن الملك، فحيى على الصلاة.

لقد سقط  "مباركنا" البغيض وعلينا أن نسقط العدلي  واحمد عز... أن نسقط الفساد و المفسدين . أن نقوم" بالفورمطاج" لننصب النظام الجديد على أقوم و أنجع  القواعد ، وهذا العمل / الرسالة  لا يحتاج إلى الحناجر بل إلى السواعد . لذلك علينا أن نكون في مستوى اللحظة التارخية، وإلا فإننا سنلدغ من الجحر مرتين، و سيسرقون منا ثورتنا كما سرقوا الاستقلال .

لهذا ولكي لا نرتكب خطأ الحركة الوطنية " للي جابت الاستقلال و ما عرفات ما دير به "

ولكي لا نظل منفعلين وعفويين علينا أن ننتقل من موقع المطالب إلى موقع الفاعل. لأن ما بعد 9 مارس ليس قطعا كما قبله. لقد طالبنا برخصة البناء، لنبني للأجيال وطن الأسياد فجاء الرد من حفيد بطل التحرير متجاوزا سقف الأحزاب. وطرقنا آفاق الحلم و الآمال فوجدنا الملك عند أعتاب الفجر ففتح لنا الأبواب. 

ولنكون عمليين وثوريين أقترح أن يخرج شباب 20 مارس ليس للاحتجاج هذه المرة بل للاحتفال و لتجديد العهد مع الشعب و العرش على الاستمرار في مطاردة الفاسدين و المفسديين الذين استفادوا ويستفيدون من الظلام الكارثي الذي فرضوه على البلاد و العباد مند 1956

وذلك ب :

   1 ـ مطالبة كل غيور على هذا الوطن بالمساهمة في فضحهم وتسليم  كل الوثائق و الأدلة  و القرائن التي يمكن أن تدينهم للقضاء، وإلزام القضاة باعتبارهم يفتتحون الجلسات باسم جلالة الملك، أن يكونوا على قدر صدق و صفاء ونبل  نواي ومقاصد الملك.

  2 ـ العمل على  تشكيل لجن من شرفاء الوطن في الداخل وفي المهجر لمتابعة الأموال المهربة و العمل على تجميدها للعمل فيما بعد على استرجاعها.

3 ـ مساندة ومساعدة شباب وشرفاء الأحزاب على التخلص من أذناب الاستعمار المندسين داخل هذه الأحزاب و الجاثمين على صدورها

4 ـ تنظيم مهرجانات للتعبئة تستهدف محاربة الفساد المالي و الإداري و السياسي و الأخلاقي...

وقبل كل هذا وبعده عليناـ إن كنا ثوريين حقيقيين ـ أن نضع يدنا بصدق وصفاء في يد الملك. لأن قدافيوا وجرذان هذه الأمة الذين سرقوا الاستقلال وخانوا شهداء التحرير بل وطاردوهم و حاكموهم و اغتالوا بعضهم .. سيعتبرون أن الملك بجرأته وحبه لشعبه قد تخلى عنهم وانحاز إلى صف الشعب. مما قد يدفعهم إلى تشغيل ماكيناتهم الخبيثة في حياكة المؤامرات  و الدسائس ضد الشعب و الوطن وربما ضد الملك. لأنهم قدافيون يُتوقع  منهم أي شيء.

بمثل هذه المقاصد سنتمكن من وضع دستورنا الجديد و بناء أساسات وطننا الحبيب على أرض صلبة أما إذا تركناهم يشاركوننا البناء فسنكون كمن يبني على الردم.

هذا مجرد رأي غيور محب لوطنه إكتوى بنارهم وعانى من إذلالهم 40 عام وبحمد الله لم ينكسر . فاشهد يا وطني أني قد بلغت من أنباء المشهد ما قد أبصرت.

موحى  لهروشي





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وزير الأوقاف الجزائري يكشف عن الملّة الحقيقة لنظام العسكر!

رسالة الى حنان عشراوي

نجيب كومينة: حالة شبيهة بالجنون تملكت أصحاب القرار بالجزائر

طلحة جبريل يكتب: المغرب التزم بضبط النفس لفترة طويلة

أبواق الداخل والخارج لصحافة الاسترزاق

السكتة الدماغية..قناص يُطلق النار بعد الإنذار

حقوق الإنسان كقيمة بورصوية مربحة

القاسم الانتخابي للمسجلين.. آلية لربط المسؤولية بالمحاسبة ومحاربة الريع والطائفة

بموازاة مع استئناف جلسات الحوار الليبي في بوزنيقة.. الدبلوماسية العسكرية الجزائرية تباشر تحركاتها البهلوانية

استاذة: تأخير الدراسة لن يكون أكثر وجعا من ألم فراق أمّ أو إبن أو قريب





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة