شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ صدق أو لاتصدق: مريض نفساني يسير موقعا إلكترونيا في المغرب
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 31 يوليوز 2015 الساعة 14:17

صدق أو لاتصدق: مريض نفساني يسير موقعا إلكترونيا في المغرب



ولد الهابلة يستحق أن يحصل عن جائزة نوبل في مجال رداءة المواقع الالكترونية


 

ح.ب

 

هناك صاحب موقع سقط سهوا على الصحافة المغربية، وهو في الحقيقة ابتلاء مؤقت سيزول قريبا مثلما زالت أساطير وأوهام وأضغاث أحلام أخرى. "وأما الزبد فيذهب جفاء ويمكث في الأرض ما ينفع الناس" .. يمكن بحق وصفه ابن الهابلة .. ينشر أخبارا اقتداء بصحافي آخر يعدّ باقتدار وامتياز صانع العاهات الصحافية في المغرب الحديث وما أكثر العاهات الصحافية في بلادنا..

 

 عموما لو كنا في أبريل لقلنا إن الأمر يتعلق بنكتة ابريل. والأسوء من هذا أن بعض القراء الأغبياء يستقبلون تلك الأخبار المزيفة بسذاجة فقط لأنها قد تشفي بعض حقدهم وأمراضهم وعقدهم النفسية، ويعلقون تعليقات عليها تبرز ضحالتهم وتفاهتهم .

 

إن ولد الهابلة يستحق أن يحصل عن جائزة نوبل في مجال رداءة المواقع الالكترونية، فهو من دون حياء ينشر أي شيء .. ويحلل كيفما يشاء .. ويدافعأايضا عن تجار المخدرات الذين يمولون مرحاضه الالكتروني.. وعشنا وشوفنا حتى وصلنا إلى هذا الزمن الرديء الذي أصبح فيه تجار المخدرات مناضلون وشرفاء ويصنفون ضمن خانة المعتقلين السياسيين، بينما أصبح الشرفاء لصوصا وفاسدين، وأصبح المثقف جاهلا، والجاهل مثقفا.. والرويبضة نبيا.

 

حينما يتأمل المرء في وجه ابن الهابلة فانه يلمس مباشرة أن كل مواصفات لامبروزو المحددة لسلوك الإجرام متوفرة فيه. لكنه يبقى معذورا .. فزمن العولمة وحقوق الانسان والحريات المفترى عليها جعل كل من هب ودب صحافيا وصاحب موقع حتى ولو كان خريجا من جامعة بيع "خردة الملابس القديمة والرثة "..





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وزير الأوقاف الجزائري يكشف عن الملّة الحقيقة لنظام العسكر!

رسالة الى حنان عشراوي

نجيب كومينة: حالة شبيهة بالجنون تملكت أصحاب القرار بالجزائر

طلحة جبريل يكتب: المغرب التزم بضبط النفس لفترة طويلة

أبواق الداخل والخارج لصحافة الاسترزاق

السكتة الدماغية..قناص يُطلق النار بعد الإنذار

حقوق الإنسان كقيمة بورصوية مربحة

القاسم الانتخابي للمسجلين.. آلية لربط المسؤولية بالمحاسبة ومحاربة الريع والطائفة

بموازاة مع استئناف جلسات الحوار الليبي في بوزنيقة.. الدبلوماسية العسكرية الجزائرية تباشر تحركاتها البهلوانية

استاذة: تأخير الدراسة لن يكون أكثر وجعا من ألم فراق أمّ أو إبن أو قريب





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة