شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ الوزيــر أحمــد التوفيــق ومكالمــة وزيــر الداخليــة
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 30 أكتوبر 2015 الساعة 11:52

الوزيــر أحمــد التوفيــق ومكالمــة وزيــر الداخليــة



وزير الاوقاف أحمد التوفيق


 

الزبير الطاهري

 

خلال حضوره في الندوة الفكرية التي نظمت بمناسبة صدور كتاب للمرحوم محمد العيادي، طلبت مديرة الندوة الأستاذة فرتات التيجانية من الأستاذ محمد التوفيق وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أن يقول كلمة في مؤلف صديقه الراحل. وبعد تناوله الكلمة رن هاتف السيد الوزير، فلم يعمد إلى إقفاله، بل رد على المتصل والميكروفون في يده، قائلا: "شوف أنا دابا راني في المحاضرة، وبعد ما نسالي نتصل". ولما ضحكت القاعة، علق الوزير:"وراها الداخلية هذي"، فعلت الضحكات أكثر.

 

وبمجرد انتهائه حاول صاحب "جارات أبي موسى" المغادرة نظرا لارتباطاته، إلا أنه احترم السيد محمد بنسعيد أيت يدر، وانتظر حتى أنهى شيخ مناضلي اليسار كلمته القصيرة، لينصرف بعدها، مشيرا إلى الأستاذ  الاتحادي عبد الغني أبو العزم بأن يتبعه، وهو ما فعله هذا الأخير.

 

وكانت قاعة المحاضرات الكبرى بمؤسسة الملك عبد العزيز بالدار البيضاء، قد احتضنت مساء أمس الخميس 29 أكتوبر 2015 ندوة لترويج كتاب الباحث المرحوم الدكتور محمد العيادي، الذي حمل عنوان: "وجهان لملك واحد: الملك وأمير المؤمنين".

 

شارك في الندوة كل من الدكتور عبد الله بونفور والدكتور محمد الطوزي وتحدث فيها أيضا الناشر عبد القادر الرتناني عن ظروف نشر وطباعة آخر كتاب أنجزه محمد العيادي قبل وفاته متأثرا بداء السرطان، ولم يكن نشر الكتاب ممكنا لولا تعاون عائلة وأصدقاء العيادي، وعلى رأسهم الأستاذ حسن رشيق والأستاذ محمد الطوزي.

 

وتميز اللقاء بحضور الوزير الأول السابق إدريس جطو رئيس المجلس الأعلى للحسابات، والسيد بنسعيد أيت يدر والسيد عبد السلام بودرار رئيس الهيئة المركزية للوقاية من الرشوة، والسيد أحمد حرزني الرئيس الأسبق للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى عدد وازن من الأساتذة والباحثين والإعلاميين وأصدقاء الراحل.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وزير الأوقاف الجزائري يكشف عن الملّة الحقيقة لنظام العسكر!

رسالة الى حنان عشراوي

نجيب كومينة: حالة شبيهة بالجنون تملكت أصحاب القرار بالجزائر

طلحة جبريل يكتب: المغرب التزم بضبط النفس لفترة طويلة

أبواق الداخل والخارج لصحافة الاسترزاق

السكتة الدماغية..قناص يُطلق النار بعد الإنذار

حقوق الإنسان كقيمة بورصوية مربحة

القاسم الانتخابي للمسجلين.. آلية لربط المسؤولية بالمحاسبة ومحاربة الريع والطائفة

بموازاة مع استئناف جلسات الحوار الليبي في بوزنيقة.. الدبلوماسية العسكرية الجزائرية تباشر تحركاتها البهلوانية

استاذة: تأخير الدراسة لن يكون أكثر وجعا من ألم فراق أمّ أو إبن أو قريب





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة