شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ أزمة كورونا وانحباس التساقطات المطرية تُهدد فلاحة الحبوب
    شعب بريس مرحبا بكم         الجزائر كسولة في محاربة الفساد !             حوادث الشغل تتسبب سنويا في كارثة حقيقية بالمغرب             الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020             بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 1 دجنبر 2020 الساعة 11:46

أزمة كورونا وانحباس التساقطات المطرية تُهدد فلاحة الحبوب





شعب بريس-متابعة

 

يعقد الفلاحون المغاربة آمالهم بأن تجود السماء بالأمطار في الأيام المقبلة، إذ أن تأخر نزول التساقطات المطرية أصبح يشكل لهم مصدر قلق ويؤجج مخاوفهم من استمرار شبح الجفاف للسنة الثالثة على التوالي مما سينعكس على الانتاج من محاصيل الحبوب والقمح.

خالد بنسليمان، ممثل الفيدرالية البيمهنية للبذور بمنطقة الرماني، يرى أنه "في حالة استمرار شح الأمطار في الأشهر المقبلة فإنه يتوقع أن يكون المحصول الفلاحي من الحبوب لهذه السنة جد ضعيف".

وأضاف بنسليمان، في تصريح لموقع القناة الثانية، أن "أزمة كورونا أدخلت قطاع الفلاحة في أزمة وتعمقت أكثر حينما أصبح مشكل التمويل والحصول على القروض مطروحا لدى العديد من الفلاحين"، معتبرا أن "الفلاحين المغاربة يعيشون في أزمة خانقة، وليست لديهم الموارد المالية الكافية لشراء البذور، والتي بدورها عرفت ارتفاعا في أثمنتها بسبب الظرفية الحالية".

 

وحذر بنسليمان، بقوله: إن "استمرار تضرر الفلاحين يشكل "خطرا" على الأمن الغذائي للمواطنين،  فالفلاحون الذين ليس لديهم تمويل لشراء البذور المختارة والأسمدة لكي يزرعوا أراضيهم فإن ذلك سيتسبب لهم في أزمة".

من جانبه، اعتبر محمد ابراهيمي، فلاح في الحبوب والقطاني بمنطقة برشيد، أن الفلاحين باشروا عملية تقليب الأرض وزرعها بالأسمدة للمساعدة على تقوية الجذور ونمو النبتة، مبرزا أن الحرث تأخر هذه السنة لأن غالبية الفلاحين كانوا يترقبون الأمطار.

وأضاف ابراهيمي، في تصريح هاتفي لموقع القناة الثانية، أن أثمنة البذور والأسمدة المستعملة في الشعير والقمح تعرف زيادة بارزة هذه السنة، وزاد قائلا: "نحن لدينا خسارة كبيرة في القطاع ولا نزال مستمرين في الفلاحة".





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

الاقتصاد الوطني يفقد 432 ألف منصب شغل سنة 2020

بسبب الأزمة الوبائية..المديونية الداخلية تتجاوز لأول مرة 604 ملايير درهم

انتقادات موجهة لقطاع الأبناك بخصوص تمويل الاقتصاد الوطني في ظل الجائحة

متى سيخرج قطاع تربية الدواجن من المأزق؟

الرفع من قيمة المساهمات الاجتماعية.. النقابات تعارض بشدة

المغرب يستأنف مشاريع التنقيب عن النفط

صناعة السيارات.. المغرب نموذج يحتذى به في إفريقيا

رفع ميزانية كافة الجهات من 1.5 إلى 10 مليارات درهم

جائحة كوفيد-19 تتسبب في تأزيم وضعية المقاولات المصدرة

قطاع النسيج.. سلالة كورونا الجديدة تبعثر كل التوقعات





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة