شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ إيرينا بوكوفا: اللغات المحلية تشكل القسم الأكبر من اللغات المستخدمة في عالمنا في الميدان العلمي
    شعب بريس مرحبا بكم         نشرة خاصة.. طقس بارد وزخات رعدية قوية إلى غاية الاثنين بعدد من مناطق المملكة             وجود اللقاحات المضادة لكورونا لا يعني التخلي عن الكمامات             اللقاح الصيني ..كل شيء عن عملية تطعيم المغاربة ضد كورونا             لقاح كورونا.. المغرب يطمح إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي والتصدير إلى إفريقيا            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 22 فبراير 2014 الساعة 11:39

إيرينا بوكوفا: اللغات المحلية تشكل القسم الأكبر من اللغات المستخدمة في عالمنا في الميدان العلمي



الاحتفال باليوم العالمي للغة الأم بالمعهد الملكي للثقافة الامازيغية


 

شعب بريس- متابعة

قالت إيرينا بوكوفا، المديرة العامة لليونسكو، إن اللغات المحلية تشكل القسم الأكبر من اللغات المستخدمة في العالم في الميدان العلمي.

 

وأبرزت بوكوفا، في كلمة تلاها بالنيابة عنها ممثل اليونسكو بالدول المغاربية مايكل ميلوار امس الجمعة بالرباط بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للغة الأم ، أنه بالرغم من كون اللغات المحلية مهددة، فهي لا تزال "تشكل القسم الأكبر من اللغات المستخدمة في عالمنا في الميدان العلمي".

 

وتهدف دورة هذه السنة، المنظمة تحت شعار "اللغات المحلية من أجل المواطنة العالمية: التركيز على العلوم"، إلى إبراز كيف تضمن اللغات الأم الولوج إلى المعرفة، وتناقلها وتعدديتها. وهو ما يتطابق مع هدف المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية للاحتفال بهذا اليوم.

 

  من جانبه أكد أحمد بوكوس، عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، كا اوردت ذلك و م ع، أن هذه التظاهرة تكتسي " أهمية قصوى " في النهوض باللغة الأمازيغية، مضيفا أن هذا اليوم الدولي يشكل مناسبة لإبراز أهمية اللغة الأم في بناء الهوية الفردية والجماعية.

 

ويوفر هذا الحدث، الذي يحتفى به بشراكة مع مكتب اليونسكو في الرباط، ووزارة الثقافة والمركز الثقافي الروسي وكلية العلوم والتربية، إطارا ملائما لمختلف الشركاء لإبراز تنوع اللغات الأم في المغرب والدفاع عن فكرة أن هذا التنوع لا يشكل عائقا للحوار بين الثقافات.

 

 وتم الاحتفال باليوم العالمي للغة الأم من خلال نظم قصائد وأداء أغاني وعروض مسرحية ورقصات بمختلف اللغات المحلية، بينها الروسية.

 

 وفي هذا الصدد، أبرز مدير المركز الثقافي الروسي في الرباط، فاسيلي تشيتشين، البعد الهوياتي للغة الأم.

 

وقال تشيتشين، حسب ما اوردته و م ع، إن "اللغة هي جزء من روحنا . ويتعين على كل أمة أن تحافظ على لغتها الأم ، لأنها بذلك تحافظ على روحها ".

 

يشار على ان المركز الثقافي الروسي ساهم في هذا الحدث من خلال أغنيتين من التراث التقليدي الروسي، بالإضافة إلى معرض للكتب والصناعة التقليدية الروسية.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

وزارة التربية الوطنية.. الغلاف الزمني لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يحدث عليه أي تغيير

الوضعية الوبائية بالمغرب.. إرجاء إصدار بلاغات وزارة الصحة بالامازيغية إلى حين زوال الجائحة!

تفعيل الطابع الرسمي لـ"التعبيرات اللسنية الامازيغية" يمتد على مدى 15 سنة

ملاحظات حول القانون التنظيمي القاضي بالتفعيل الرسمي للأمازيغية

لجنة التعليم تصادق على القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية

البرلمان يُفرج على الأمازيغية !!

تعليم.. أمازيغ يطالبون بتدريس العلوم بالفرنسية

الاحتفال بـ"ينّاير" شكل من أشكال تملّك التاريخ والحضارة الامازيغية

مجلس النواب.. تفعيل الطابع الرسمي للامازيغية على أجندة لجنة التعليم والثقافة والاتصال

قناة تامازيغت والسعي إلى تكريس "اللهجنة"





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة