شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ خبير دولي: المغرب حقق تقدما ملموسا في مجال تدريس الرياضيات والعلوم
    شعب بريس مرحبا بكم         بسبب الصحراء المغربية.. "ميدي أن تيفي "توقف صحافية             استعادة المغرب وكوبا لعلاقاتهما فيه مصلحة كبيرة لأفريقيا وأمريكا الجنوبية             عجز الميزانية يتجاوز 4 مليار درهم خلال الفصل الأول من السنة الجارية             فرنسا: هولاند يحذر من وصول اليمين المتطرف إلى الرئاسة            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 8 دجنبر 2016 الساعة 12:17

خبير دولي: المغرب حقق تقدما ملموسا في مجال تدريس الرياضيات والعلوم



المغرب يحق له أن يفتخر بهذه النتائج ، التي خلفت ارتياحا لدى الجمعية الدولية


 

 

شعب بريس- و م ع

 

أكد المدير التنفيذي للجمعية الدولية لتقويم الأداء التربوي، دريك هاستلد، أن المغرب حقق تقدما ملموسا في مجال تدريس الرياضيات والعلوم، معربا عن أمله في أن يواصل المغرب تحقيق مزيد من التطور بهذا الخصوص .

 

وسجل في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش أشغال اللقاء السابع للمنسقين الوطنيين للدراسة الدولية لتقويم تطور الكفايات القراءاتية، الذي تحتضنه مدينة أكادير إلى غاية 9 دجنبر الجاري، أن المغرب يحق له أن يفتخر بهذه النتائج ، التي خلفت ارتياحا لدى الجمعية الدولية .

 

وأضاف أن المغرب الذي سبق له أن شارك في الدورات السابقة ل"الدراسة الدولية لتقويم التوجهات في تدريس الرياضيات والعلوم "، المعروفة اختصارا باسم "تيمس"، أبان عن تحقيقه لتقدم ملحوظ من خلال الدراسة الخاصة بسنة 2015 ، والتي شاركت فيها 60 دولة موزعة عبر مختلف مناطق العالم.

 

وأشار إلى أن هذه الدراسة تتوخى تقويم التعلمات لدى التلاميذ في مجال الرياضيات والعلوم، وذلك عن طريق استمارات واختبارات موجهة لشركاء المؤسسات التعليمية من أباء وتلامذة ومدرسين، مما يمكن من الحصول على رصيد كبير من المعطيات يساعد على التعرف على المؤسسات الموفقة ، والأساتذة الناجحين، وبالتالي الوصول إلى إمكانية تطوير المجتمع.

 

وأوضح الخبير الدولي أن هذه الدراسة الدولية التي انطلقت أولى دوراتها منذ سنة 1995 ، تهم تقويم التعلمات في مجال الرياضيات والعلوم في المستوى الرابع ابتدائي، والمستوى الثامن من التعليم الإعدادي ، وتروم إجراء مقارنة بين الأنظمة التربوية ، وذلك قصد مساعدة هذه النظم التربوية على تطوير كفاءاتها وقدراتها.

 

ولاحظ أن الانجازات التي حققها المغرب بخصوص تقويم التعلمات بالنسبة للمستوى الرابع ابتدائي، يفوق التقدم الحاصل بالنسبة للمستوى الثامن من التعليم الاعدادي، معربا عن أمله في أن يتم العمل مستقبلا على تحقيق مزيد من التطور في هذا الإطار.

 

وبخصوص إمكانية استفادة المغرب من نتائج الدراسات الدولية لتقويم التوجهات في تدريس الرياضيات والعلوم من أجل معالجة الاختلالات التي تعاني منها المنظومة التربوية المغربية، اشار الخبير ديرك هاستلد إلى أن المغرب بإمكانه القيام بتحليل عميق للمعطيات التي توفرها هذه الدراسات ، إلى جانب السعي إلى التعرف بشكل دقيق على مكامن القوة والضعف التي يتوخى التعامل معها.

 

وأعرب عن يقينه بأن هذا التحليل العميق والدقيق للمعطيات المتوفرة في هذه الدراسات من شأنه أن يمكن المغرب من تخطي الصعوبات التي يعاني منها في تدريس الرياضيات والعلوم، والوصول بالتالي إلى الرفع بشكل محسوس من قدرات التلاميذ.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

تغييرات في مواعيد إجراء اختبارات امتحان الباكالوريا

نقابات قطاع التربية الوطنية تُبلغ حصاد مطالبها الإستعجالية

اطلاق خدمة "تدقيق" الخاصة بالتلاميذ المرشحين لاجتياز البكالوريا

وزارة حصاد تلتزم بمراجعة كتب "منار التربية الإسلامية"

وزارة التربية الوطنية تستعد لتشغيل ثلاثة آلاف إداري بالتعاقد

أكثر من ثلث أساتذة التعليم العالي سيحالون على التقاعد السنة المقبلة

أطر تربوية تندد بالاعتداءات "المنظمة" ضد أساتذة ثانوية زايدة بميدلت

إعادة تسجيل جميع تلاميذ مجموعة " الفاتح" بمؤسسات عمومية وخصوصية

النقط التي حصل عليها الراسبون من الأساتذة المتدربين

بلاغ: وزارة التربية تنفي عزمها تفويت تسيير مؤسسات "محمد الفاتح"





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة