شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ واشنطن.. صندوق النقد الدولي يشيد بالسياسات الماكرو-اقتصادية للمغرب
    شعب بريس مرحبا بكم         اتساع رقعة الاحتجاجات بالجزائر على خلفية المطالب الامازيغية             نبيل بنعبد الله يرغب في تقليد بنكيران ويسعى إلى ولاية ثالثة             مصرع أربعة أشخاص في حادث سير بقصبة تادلة             تغيير العديد من السفراء والقناصل في بلدان مختلفة            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 28 يناير 2017 الساعة 09:42

واشنطن.. صندوق النقد الدولي يشيد بالسياسات الماكرو-اقتصادية للمغرب



صورة من الأرشيف


 

شعب بريس- و م ع

 

أشاد مجلس إدارة صندوق النقد الدولي، الجمعة بواشنطن، بالسياسات والإصلاحات الماكرو-اقتصادية "السليمة" التي وضعها المغرب.

 

وأبرز بلاغ لصندوق النقد الدولي، الذي أنهى مشاورات المادة الرابعة مع المملكة برسم سنة 2016، أن "مجلس الإدارة يحيي السلطات (المغربية) على سياساتها وإصلاحاتها الماكرو-اقتصادية السليمة التي ساعدت على تقليص مواطن الضعف الداخلية والخارجية، وتعزيز الإطار الضريبي والمالي وزيادة تنويع الاقتصاد".

 

في هذا السياق، أبرز أن الظروف الماكرو اقتصادية واصلت التحسن، لافتا إلى أن النمو خلال سنة 2016 تباطأ، بسبب تراجع الإنتاج الزراعي.

 

ولاحظت المؤسسة المالية أن الآفاق على المدى المتوسط بالنسبة للمغرب تبقى إيجابية، إذ من المتوقع أن يتسارع النمو في عام 2017 ليصل إلى 4,4 في المئة، على أن يبلغ 4,5 في المئة في أفق سنة 2021.

 

ولاحظ صندوق النقد الدولي أن المخاطر "ما تزال كبيرة" وهي مرتبطة بالأساس بنمو البلدان السائرة في طريق النمو والبلدان الصاعدة، وبالتوترات الجيوسياسية في المنطقة، وبالأسعار الدولية للطاقة وتقلب الأسواق المالية.

 

واعتبرت المؤسسة المالية، التي يوجد مقرها ببريتون وودس، أن نموا قويا على المدى المتوسط رهين بالتنفيذ المتواصل للإصلاحات الشاملة المرتبطة على الخصوص بالمشاركة في سوق الشغل وفعالية هذه السوق، وتشجيع التعليم الجيد، وفعالية النفقات العمومية والتحسن المتواصل لمناخ الاعمال.

 

كما ثمن مجلس إدارة صندوق النقد الدولي التمسك "القوي والمستمر" للمغرب بالسياسات السليمة، مع الإشارة إلى أهمية "المحافظة على هذه الجهود الاصلاحية للحد من مواطن الضعف وتشجيع مزيد من إحداث فرص الشغل والنمو الأكثر شمولا".

 

كما أبرز من جهة أخرى الجهود المتواصلة للسلطات المغربية من أجل تحسين مناخ الاعمال، خاصة بالنسبة للمقاولات الصغرى والمتوسطة، من خلال تسهيل ولوجها إلى التمويل، وتعزيز الحكامة الرشيدة ومراقبة الشركات العمومية.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

مشروع محطة "نور ورزازات" يتقدم بخطى واثقة نحو المستقبل

الاتحاد الأوروبي يفرض قيودا على منصات "بتكوين"

إحداث منطقتين للتصدير الحر بالعيون كبرى المدن في الصحراء المغربية

الزيادة في أسعار الغازوال والبنزين في غياب تام للمراقبة

أول شفرة ريحية تحمل علامة "صنع بالمغرب" تغادر ميناء طنجة المتوسط

البنك الإفريقي للتنمية يمول مشروع "نور ميدلت" بـ 265 مليون دولار

بوركينافاسو: تدشين أكبر محطة لتوليد الكهرباء عبر الطاقة الشمسية في غرب إفريقيا

تقرير دولي: المغرب أحرز تقدما ملحوظا في مجال الحكامة الاقتصادية

بنك المغرب يحذر من مخاطر استعمال العملات الافتراضية كوسيلة أداء

جطو: الدولة تتحمل وظيفة عمومية تفوق قدراتها الاقتصادية





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة