شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ حامي الدين يتخلى عن مهامه البرلمانية ويتحول إلى محلل نفسي
    شعب بريس مرحبا بكم         متى تعرضين طفلك لأشعة الشمس؟             دراسة جديدة تقترح الصوم كعلاج جديد لمحاربة السمنة             واتساب يبدأ عرض الإعلانات خلال أشهر             واشنطن توجه 17 تهمة جديدة لجوليان أسانج            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 3 دجنبر 2018 الساعة 21:04

حامي الدين يتخلى عن مهامه البرلمانية ويتحول إلى محلل نفسي





 

شعب بريس- متابعة

 

في خرجة إعلامية جديدة، استغرب القيادي في حزب العدالة والتنمية والمستشار البرلماني عبد العالي حامي الدين من الخطأ الذي وقع في استدعاء وجهت إلى صديقه الحميم توفيق بوعشرين المدان ب12 سنة سجنا، على خلفية قضية جديدة يمثل على ضوئها امام محكمة الدار البيضاء.


والخطأ الذي قد يقع بالنسبة لأي أحد، والذي اعتبر توفيق بوعشرين مطلقا، وصفه حامي الدين بالخطأ الجسيم الذي قد يؤثر كثيرا على نفسية صديقه ويعرضه للضغط والتعذيب المعنوي.


بالأمس كان حامي الدين يتحدث عن المحاكمة والبنود القانونية والحكم الصادر في حق بوعشرين، واليوم تحول إلى محلل نفسي يفهم في دواخل الناس وما يؤلمهم وما يعرضهم للتعذيب النفسي، متناسيا انه متخصص في القانون ومستشار برلماني مفروض أن يدافع عن مشاكل المواطنين في البرلمان، لا أن يتخصص في تحليل عقد صديقه النفسية بعد خطأ بسيط ورد في استدعاء، الهدف منه هو الأخبار بحلول جلسة في تاريخ معين، وليس الإعلان عن الحالة العائلية للمعني بالأمر.


لكن حامي الدين ركب على خطأ بسيط، ليتهم النيابة العامة بتعذيب صديقه نفسيا وإحباط عزيمته وهو في السجن ومحكوم ب12 سنة على خلفية فضائحه الجنسية واستغلاله لصحافيات كن يشتغلن تحت إمرته.

 

ومرة أخرى استغل حامي الدين فرصة مناقشة الميزانية الفرعية لوزارة العدل والمجلس الأعلى للسلطة القضائية وجهاز النيابة العامة، ليتطرق لموضوع لا علاقة له بالميزانية، وهو الحديث عن طلاق صديقه بوعشرين من عدمه.

 





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

الحافلات الوردية بالرباط مجرد إشاعة

الأشخاص في وضعية إعاقة.. مجلس عزيمان يدعو إلى مقاربة جديدة

اتفاق بين الدكالي ولجنة حماية المعطيات الشخصية

7 سنوات سجنا نافذا في حق الراقي "مصعب" بتهمة الاغتصاب زبونة

الحبس النافذ لمستشار تعرَّى أثناء اجتماع لمجلس جماعي بشيشاوة

التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين تقاطع جلسة الحوار الثانية مع أمزازي

استغلال فاضح للسلطة: شقيقة الوزير الرميد تشيد مقهى على الملك العمومي

المديرية الجهوية للصحة تنفي إغلاق مستشفى سيدي مومن

بوطة بدل الكلمار.. أسماك مغشوشة في الأسواق المغربية

جريمة "لاكريم".. تفاصيل جديدة عن جلسة محاكمة المتورطين





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة