شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ الجزائر.. الجيش يدخل على خط الرئاسيات ويزيد من تعقيد الوضع
    شعب بريس مرحبا بكم         كيف تتعاملين مع شريك حياتك وهو مريض             ألعاب تهدد ملايين هواتف "أندرويد" بالاختراق!             5 آلام في الظهر.. لا تتجاهلها أبدا             بيع "الحمامة ميسي" مقابل مبلغ خيالي            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 8 يناير 2019 الساعة 12:32

الجزائر.. الجيش يدخل على خط الرئاسيات ويزيد من تعقيد الوضع



بوتفليقة مع قايد صالح، الرجل الوحيد الذي لا يتزحزح من مكانه


 

شعب بريس- متابعة

اهتمت الصحف الجزائرية، الصادرة اليوم الثلاثاء بالأزمة السياسية في البلاد، حيث لاحظت صحيفة (ليبيرتي) أن مجموعة المتزلفين الذين يدورون في فلك النظام القائم ما يزالون يشغلون المشهد الإعلامي من خلال شطحات لانهاية لها، في محاولة للاستفادة من نعم سادة اللحظة.

 

وأضافت الصحيفة، في افتتاحيتها بعنوان "مطربو الخنوع"، أن المجتمع، وكأنه يتعرض لاستغلال قوة خفية تبقيه في سباته العميق، يتابع، في حالة عجز، العرض المقدم له، معبرة عن أسفها لكون الممارسة السياسية، وعوض أن تتحسن في بلد في طور البناء، هي بصدد الانحراف في الآونة الأخيرة، لتبلغ مستويات من الرداءة ربما لم يعرف لها مثيل من قبل.

 

من جهتها، كتبت صحيفة (الوطن) أن الانتخابات الرئاسية لشهر ابريل 2019، تؤجج التوترات، معتبرة أن الأمر لا يتعلق بموعد للتوضيح السياسي، بقدر ما هو إضافة للمجهول ما فتئ يتقوى كلما اقترب هذا الموعد.

 

ولاحظت الصحيفة، تحت عنوان "أزمة سياسية وانتخابات رئاسية: دور الجيش على المحك"، أنه في الوقت الذي تلقي فيه التكهنات بظلال من الشكوك حول إجراء الاقتراع الرئاسي في موعده الدستوري، دخل الجيش بشكل مفاجئ في النقاش الوطني، ليزيد من تعقيد المعادلة، وهي المعقدة أصلا.

 

وأضافت أن القيادة العسكرية توجد تحت الأضواء، حيث طلبت مساعدتها في انتقال ديمقراطي، وتحمل مسؤولياتها والتموقع بصراحة وضمان حيادها إزاء كافة القوى السياسية الحاضرة خلال الاقتراع الرئاسي.

 

ورأت الصحيفة أن الأمر لا يتعلق بمعطى جديد، بل هو أصلا أمر تقليدي في الصراعات من أجل الوصول إلى الحكم أو الحفاظ عليه، مبرزة أن الوضع السياسي الذي دخلت فيه البلاد غير مسبوق إلى الحد الذي تضع فيه الجيش على المحك، موضحة أن رسالة اللواء المتقاعد علي غديري التي دعا فيها رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أحمد قايد صالح، إلى تحمل "مسؤولياته التاريخية" أماطت اللثام بسهولة عن نوايا المؤسسة العسكرية.

 

من جانبها، أشارت صحف أخرى إلى أن النظام القائم يفضل الابقاء على حالة الجمود التي تنطوي على مخاطر على بث دينامية حاملة للتغيير والتجديد السياسي.

 

واعتبرت أن الأمر يتعلق هنا بعملية خبيثة تتمثل في إلقاء اللوم على الخصوم، والحيلولة دون إجراء نقاش وطني عميق وفي هدوء، مضيفة أن العجز عن التطرق مباشرة للانتخابات الرئاسية هو التجسيد الأمثل لذلك.

 

كما لاحظت أن فاعلين خارجيين يلجؤون في ظل هذا المشهد السياسي المتأزم للجيش لينزل بكل ثقله قصد الخروج من المأزق، معتبرة أن الأحزاب أصبحت عاجزة عن القيام بمهمتها.





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

واشنطن تفرض عقوبات ضد شركة لتعدين الذهب مملوكة لفنزويلا

بن عطاالله.. تحركات لعمامرة خاطئة ورحيل بوتفليقة بداية الحل

لعمامرة في موسكو.. الدولة حققت كل مطالب الشعب الجزائري

دبلوماسي جزائري.. تصريح روسيا غير مقبول وتدويل للأزمة

الأطباء والطلبة في مسيرات للمطالبة بتغيير النظام بالجزائر

تكتل جديد يدعو الجيش إلى عدم التدخل في خيارات الشعب الجزائري

الأخضر الإبراهيمي للمتظاهرين.. هل تريدون عراقا آخر بالجزائر؟

قطاع التكوين المهني بالجزائر في مسيرات رافضة للنظام

الجزائر.. أويحيى يدعو إلى الاستجابة الفورية لمطالب الحراك الشعبي!!!

النقابات ترفض المشاركة في مشاورات الحكومة الجديدة بالجزائر





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة