شعب بريس جريدة إلكترونية مغربية _ إفتتاح معرض حول التسامح والتعايش بالمغرب +صور
    شعب بريس مرحبا بكم         بسبب الثلوج.. وزارة النقل والتجهيز تدعو إلى توخي الحيطة والحذر             مراكش..اعتقال إيطالي متورط في المس بأنظمة المعالجة             إيقاف شخص ظهر في شريط فيديو يساوم سيدة من اجل تدخل قضائي             خطاب جلالة الملك تشخيص دقيق لأهمية ورش الجهوية المتقدمة            

  

إعلانات

         
 


أضيف في 21 مارس 2019 الساعة 12:13

إفتتاح معرض حول التسامح والتعايش بالمغرب +صور



معرض يتزامن تنظيمه مع الزيارة المرتقبة للبابا فرانسيس إلى المغرب خلال يومي 30 و31 مارس الجاري


 

شعب بريس- خاص-تصوير محسن الادريسي

الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، افتتح أمس الأربعاء برواق أرشيف المغرب بالرباط، معرض للصور والوثائق تحت عنوان "الحضور المسيحي بالمغرب: العيش المشترك"، يروم تسليط الضوء على قيم التسامح والتعايش التي تتميز بها المملكة والتي جمعت بين المسيحيين والمغاربة المسلمين عبر التاريخ.

 

 ويهدف هذا المعرض، المنظم من طرف مؤسسة أرشيف المغرب وبشراكة مع مجلس الجالية المغربية بالخارج، من خلال مجموعة فريدة من الصور والوثائق، أيضا، إلى إبراز العلاقات الودية والتاريخية التي جمعت الدولة المغربية وحاضرة الفاتيكان، حيث تعكسها وبشكل جلي عدد من المراسلات والبعثات والزيارات المتبادلة بين الطرفين منذ أقدم العصور.

 

وفي هذا الصدد، أوضح مدير مؤسسة أرشيف المغرب، جامع بيضا، أن هذا المعرض، الذي سيمتد إلى غاية 30 ماي المقبل، هو "انتقاء لوثائق متوفرة لدى مؤسسة أرشيف المغرب، حاولنا أن نختار منها ما يعزز فكرة أصبحت مرسخة تاريخيا، وهي أن المغرب كان على الدوام أرض العيش المشترك بين جميع الثقافات، والديانات واللغات".

 

وأضاف بيضا في تصريح صحفي، أن أقدم وثيقة يتم عرضها في هذا المعرض ترجع إلى العهد الموحدي، علاوة على بعض الوثائق تعود إلى العهد السعدي، مبرزا أن أغلبية الوثائق المتوفرة تغطي الفترة ما بين عهد مولاي إسماعيل وحتى اليوم.

 

واعتبر أن هذه الوثائق "نادرة جدا وتعرض لأول مرة"، موضحا أن مؤسسة أرشيف المغرب حصلت عليها بفضل تعاون الكنيسة الكاثوليكية بطنجة "التي تحتفظ بسجلات نادرة، جمعت فيها مختلف الظهائر التي تضمن لرجال الدين المسيحيين الفرنسيسكان حرية التنقل والسفر، وحرية الزواج حسب ديانتهم وعاداتهم".

 


وأكد بيضا أن هذا المعرض يدل على أن المغرب "أرض التسامح والعيش المشترك والتعايش، والتعددية الثقافية والدينية واللغوية، وكل هذا يشكل مفخرة للشعب المغربي".

 

من جهته، اعتبر الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، في تصريح مماثل، أن هذا المعرض "يأتي في ظرفية دقيقة جدا، تخيم عليها الأحداث الإرهابية التي عاشتها نيوزيلندا مؤخرا، ولكن أيضا الزيارة المرتقبة للبابا فرنسيس إلى المغرب"، مضيفا أن أهمية هذا المعرض تتجلى في التأكيد على أن "الأساس في المجتمعات الإنسانية وخاصة في المجتمع المغربي هو التعايش والتسامح والتجاور والاحترام".

 


واعتبر بوصوف، أن هذا المعرض يدل على أن "الحوار والتعايش بين المسلمين والمسيحيين في المغرب لم ينقطع وكان متواصلا منذ قرون"، موضحا أنه "منذ عهد الموحدين، كان المسيحيون يتمتعون بحقوقهم الكاملة في المملكة، كحرية التنقل وأداء الشعائر الدينية وبناء الكنائس، والزواج، وممارسة مجموعة من المهن المهمة، من قبيل مهنة الطب".

 

وأكد على أن "المغرب كان دائما سباقا إلى مبادرات الحوار مع المسيحيين"، موضحا أن "هذا ينبثق من القناعة المغربية المبنية على إسلام معتدل ووسطي، وإسلام يحترم الآخرين، وأيضا على مؤسسة إمارة المؤمنين".

 


وسجل أن مؤسسة إمارة المؤمنين "تكفل حرية أداء الشعائر التعبدية لجميع المؤمنين في المملكة بدون استثناء، وهذا هو الضامن للحريات الدينية وللاستقرار".

 

من جهته، اعتبر أسقف الكنسية في الرباط، المطران كريستوبال لوبيز روميرو، في تصريح مماثل، أن هذا المعرض "يدل على أن الوجود المسيحي في المغرب لم يبدأ في عهد الحماية، بل إنه وجود قديم بدأ منذ القرن الثاني بعد الميلاد"، مضيفا أن "وجود المسيحية في المملكة كان وجودا متواصلا منذ ذلك الوقت".

 


وأكد لوبيز روميرو أن "هذا التواجد المسيحي كان دائما مقرونا بجو من الصداقة والتعاون والسلم والعيش المشترك مع المغاربة المسلمين"، معتبرا أن المغرب يمكنه أن يشكل نموذجا يحتذى به في العالم في مجال التعايش بين مختلف الأديان، وأن يشجع من خلال مبادراته "على بناء عالم أكثر إنصافا وأكثر أخوة".

 

وتنقسم صور ووثائق معرض "الحضور المسيحي بالمغرب: العيش المشترك"، الذي يتزامن تنظيمه مع الزيارة المرتقبة للبابا فرانسيس إلى المغرب خلال يومي 30 و31 مارس الجاري، إلى مجموعة من المواضيع من بينها "أمان وتوقير واحترام"، و"حقوق وحريات"، و"التنقل والسفر"، و"التجارة"، و"تدبير الأمور الخاصة"، و"دور العبادة"، و"الحياة الاجتماعية"، و"التطبيب"، و"التربية والتعليم"، و"التعايش الودي"، و"المغرب والفاتيكان: روابط متينة متجددة".





شروط التعليق في الموقع

اضغط هنـا للكتابة بالعربية 

( لوحة مفاتيح اللغة العربية شعب بريس )

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

حفل فني متميز لـ"الديفا" رايموند البيضاوية في الصويرة +فيديو

تكريم الفنان الشعبي بنعمر الزياني في مهرجان الاندلسيات بالصويرة +فيديو

الأندلسيات الأطلسية.. الجمهور يستمتع بصوت سوزان هروش+ فيديو

الصويرة.. فعاليات مهرجان الأندلسيات الأطلسية+ فيديو

الأميرة للا حسناء تترأس افتتاح مهرجان فاس للموسيقى العريقة

الفنانة المغربية الكبيرة عزيزة جلال تعود للغناء+ الفيديو

سعاد هلالي.. الشغف بالحلي الأمازيغية وراء إنتاج "تازرزييْت"

قراءة في كتاب "كسرة خبز" للأستاذ حسن إبراهيمي

حسن إبراهيمي يتقاسم "كسرة خبز" مع القراء

وفاة حميد الزهير صاحب يامراكش يا سيدي كل فارح بيك





 
  

إعلانات

                
  الرئيسية اتصل بنا  اعلن معنا   تنويه   انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة